راجيه الرضا

مراقبة و متميزة أقسام نسوة
إنضم
18 فبراير 2017
المشاركات
8,820
مستوى التفاعل
6,228
النقاط
113
لن تجد الأنثى النسوية راحةً طالما أنها تمقت طبيعتها وتشعر بالنقص اللازم فيها لمجرد أنها ليست ذكراً، طالما أنها ترى في ذاتها مذلّةَ وعيباً مفروضٌ عليها أن تتجاوزه وتثبت للعالم كلّه في كلّ لحظة أنها مساويةٌ تماماً بل ومستعلية على الجنس الآخر، رغم أن هذا الآخر ما كان ليسمَّى آخراً لولا أنه مختلفٌ عنها.

فهلّا توقفت هذه الطائفة (إن صح أن نسميها كذلك) عن تصدير خرافة أن الاختلاف يساوي الدونيّة؟ وهلّا رضت بطبيعتها واطمأنّت بأنها مخلوقة ضعيفة محدودةٌ خاضعةٌ لإرادة خالقها كما هو الذكر تماماً، بل كما هو كلّ مخلوق في هذا الكون؟

فالبشر مكرمون على الحيوانات، والجنّ مختلفون عن بني آدم، والرجال مختلفون عن النساء، ومجالات إحسان الفقراء أضيق من تلك التي للأثرياء، والأنبياء هم المصطفون من البشر، وللصحابة قدرهم المحفوظ الذي لا يشبه عموم المسلمين، وأمهات المؤمنين لسن كأحدٍ من نساء العالمين..

فما الفائدة إذاً من أي مقارنةٍ تجري بين اثنين إن كان التفضيل والاختلاف سنةٌ من الله في خلقه؟ ما الفائدة من عقد الجلسات والمناظرات حول تقسيم البشر إلى حزب الرجال وحزب النساء ثم التنافس على أيّهما خير، وكيف بإمكان أحدهما أن يسبق الآخر أو يعلو عليه؟ وما هي معايير السبق أو الفضل التي يُنظَر إليها في هذا كله؟

سيظلُّ لكلٍ منا اختباره الذي اختاره الله له في هذا الدنيا، وسيظلُّ عليه أن يفلح فيه طلباً لرضا مولاه وجنته، وستظل فرص كل منّا وإمكاناته ومسؤولياته ورعيّته مختلفة عن التي للآخر، فهل من الحكمة أن نضيع وقت اختبارنا القصير الذي لا نعرف متى ستدقّ ساعة نهايته في الاعتراض على نوعية السؤال الذي تلقينا فيه أو نوع القلم الذي أّعطي لنا لنجيب به؟


ا.تسنيم راجح
 

راجيه الرضا

مراقبة و متميزة أقسام نسوة
إنضم
18 فبراير 2017
المشاركات
8,820
مستوى التفاعل
6,228
النقاط
113
ظلوا يصدرون ذلك حتي اصبح خوض المراة لمهام الرجال سمة من سمات التميز ثم صارت النساء يشكين من ازواج منعدمي المسئولية يلقون بالمسيولية عليهن وكثير من الكوارث الاجتكاعية وبالنهاية يهرب الرجل للمراة ذات الفطرة السليمة
 

المواضيع المتشابهة

المواضيع المتشابهة


كلمة المدير

جميع المواضيع والمشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر صاحبها ,, ولا تعبّر بأي شكل من الاشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى .

عن منتديات نسوة

نسوة أكبر تجمع نسائي في العالم العربي لكل ما يخص عالم حواء والحمل والولادة والزواج والثقافة الجنسية والسعادة الزوجية وطرق الجماع وقصص وحكايات رومانسية وتسريحات وكياج لكي أن

تابعنا على المواقع الاجتماعية


إتصل بنا

 

أعلى