من أخطر أسباب انهيار البيزنس هو إن المشروع يكون بيكسب ع الورق بس
.
يعني الورق بيقول إن المشروع بيكسب
بس الواقع بيقول إن مافيش سيولة
وان صاحب المشروع مزنوق ومديون علطول

طب السيولة بتروح فين ؟

إما إن ما فيش مكسب اصلا

أو المكسب ضعيف بيغطي المصروفات بالعافية

أو المصروفات ضخمة وبتلتهم معظم المكسب

أو الفلوس اتركنت في بضاعة مش شغالة او كمياتها كبيرة

او الفلوس مركونة عند عملاء متعبين او عندهم مشاكل فما بيسددوش مديونياتهم

أو السيولة اتحطت في اصول ماكانش وقتها
.
او مجرد ما المشروع نجح = توسعت وسحبت السيولة اللي كنت شغال بيها
.
او اتسحبت في بذخ شخصي للشركاء

أو اتحطت في أي مكان بره دايرة الشغل الأساسي للمشروع

ان مكسبك يتحول لبضاعة دا مش غلط بس بشرط تكون بضاعة بياعة او بضاعة هتعمل من وراها مصلحة من غير ما تزنق نفسك

انك تشتري بجزء من السيولة اصل يسحب جزء كبير من السيولة ويأثر على قدرتك على السداد والشراء وانتهاز الفرص ، دا قرار غلط

المشروع اللي طول عمره عنده عجز في الكاش وأزمة في السداد وحاطط صاحبه علطول تحت ضغط ومعكر مزاجه = مشروع فاشل وموت بالبطيء
.
مقياس النجاح الأعظم هو مكسب بيترجم لسيولة واضحة وراحة بال ، غير كده يبقى انت بتضحك على نفسك

وصدق اللي قال : الكاش عامل زي وقود السيارة من غيره أفخم عربية لا تساوي شيء

وصدق اللي قال : profit is vanity = cash is reality
واللي خلاصتها إن الربح يغرك بس الكاش هو الحقيقة اللي تسندك

عاوز يقولك : الحقيقة المرة خير من الوهم المريح





خالد الشافعي