بادئ الموضوع تاريخ البدء
  • المشاهدات 505
  • الردود 5

nono

New member
إنضم
10 أكتوبر 2006
المشاركات
528
مستوى التفاعل
0
النقاط
0
الإقامة
أبوظبي .. دارك
بسم الله الرحمن الرحيم

الحمدلله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف المرسلين

حينما تحسدني صديقاتي !!

من كتاب للأسرة .. من أجلكم كتبت هذا

للمؤلفة خولة العتيقي



مثل قديم يقول : الرضا يحي الجسد ، ويبلي العظام الحسد .

تقول إحداهن عندما وصلت المرحلة الثانوية بلغ مني الضعف وعدم الثقة بالنفس أن أحسست بأن هذا المكان ليس لي ، كنت أحسد بنات صفي كلهن على ما يمتلكن من جرأة وذكاء وشطارة ، فهن كما كنت أعتقد يمتلكن كل شيء ، الملابس الجميلة المناسبة ، الصداقات الكثيرة ، الدرجات العالية ، والثقة بالنفس ، يُخترن للتمثيل ، وللمشاركة في النشاطات الرياضية والثقافية وللمسابقات العلمية ، ولقيادة الفصل ومراقبته عند غياب المدرسات ، وبالطبع يكسبن الدرجات والجوائز والشهرة في نهاية العام .

بينما أنا البسيطة التي أعيش في منطقة متوسطة إلى حد ما ، لنقل أنها قرية قريبة من الصحراء أكثر من قربها للمدينة ، ودخل أهلي يقل كثيراً عن أهل بقية طالبات فصلي ( على الأقل هذا ما كنت اعتقده ) إحساسي بنقصي هذا جعلني انكمش ، لم أبرز في مسابقة ولا نشاط ولا درجات عالية .

تخرجت من المدرسة ومرت سنوات عديدة تلقيت بعدها رسالة تدعوني للمشاركة في حفل جماعي تقيمه المدرسة لأول دفعة خريجات منها .

عندما وصلت عاودتني مشاعري القديمة ، ثم جاءت بعض الصديقات نحوي ليبادلنني الحديث ، اكتشفت حينها اكتشافاً عجيباً !!! فقد وجدت أن بعض الصديقات كن تحسدنني في ذلك الزمان الغابر الذي كنت أخجل فيه من نفسي !!

فقد قالت إحداهن للأخريات هل تذكرين كم كنا نحسدها لأنها تعيش بعيداً عن صخب المدينة ولديها بيت كبير فيه حيوانات كثيرة ، وعندهم أرجوحة معلقة إلى إحدى الأشجار الكبيرة ، لقد كنا نحسدها على هدوءها وأدبها ، واستطردت وكل هذه مؤشرات تبين لماذا أنتِ ناجحة وكاتبة قصص مشهورة ، وأعتقد أن بيئتك هيأتك وزودتك بالخيال لأن تكوني كاتبة ، لقد كنا نحسدك صغاراً ، ونحسدك اليوم ونحن كباراً .

تساءلت بيني وبين نفسي هل هذه أنا التي يتحدثون عنها ؟! هل حقاً كن يحسدنني على بيتنا وحيواناتنا التي كنت أخجل منها ؟!!

قلت لها : أنّ المقارنة التي نقارن فيها أنفسنا بالآخرين هي أساس وجذور لكل نقص لكل شعور سلبي ينتابنا نحو أنفسنا ، مما يؤدي إلى شعورنا بالنقص إذا ما وضعنا ما نملك من ماديات ومواهب في ميزان مع ما يملكه غيرنا من مصادر القوة أو المال .

ويتوجب علينا كأولياء أمور أن نعلّم أبناءنا ذلك ، حتى لا يحسوا بنقائصهم ، ولنعلمهم أنهم مهما امتلكوا ومهما ارتقوا فإن هناك من يملك أكثر منهم وهناك من هو أعلى منهم ، فهل يعني هذا أنهم لا شيء بالمقارنة بغيرهم ؟

ولنعلمهم أن المقارنة تقضي على مواهب الإنسان وتشعره بصغر موقعه بين الناس مما يجعله يحسدهم على ما وهبهم الله من نعم ، ولندربهم حين يرون من يمتلك أكثر أياً كان هذا الأكثر أن يحمدوا الله على ما أعطاهم وعلى ما فضلهم به على من هم أدنى منهم .



ملاحظة هامة : الرجاء عند النقل يرجى كتابة اسم مؤلفة الكتاب
 
إنضم
15 ديسمبر 2006
المشاركات
2,387
مستوى التفاعل
1
النقاط
0
الإقامة
قطر
والله فعلا درر وجواهر
شكر حبيبتي لهذا الموضوع الرائع
 

nono

New member
إنضم
10 أكتوبر 2006
المشاركات
528
مستوى التفاعل
0
النقاط
0
الإقامة
أبوظبي .. دارك
كم يشرفني تواجدكن في موضوعي
وأتمنى أن أقدم لكن .. أخـوتنا وصداقـتـنا
التي تتسم بالطهر والمشاعر الصادقة
التي تنبع من قلوب طاهرة
أشكرك كل من مشرفيّ أو أعضاء
هذا المنتدى السامي

أهــلا بكن...:icon26:
 

om.ahmad

New member
إنضم
1 أكتوبر 2006
المشاركات
2,260
مستوى التفاعل
0
النقاط
0
أشكرج على الموضع ..الرائع..
يزاج الله خير..
 

المواضيع المتشابهة

المواضيع المتشابهة


كلمة المدير

جميع المواضيع والمشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر صاحبها ,, ولا تعبّر بأي شكل من الاشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى .

عن منتديات نسوة

نسوة أكبر تجمع نسائي في العالم العربي لكل ما يخص عالم حواء والحمل والولادة والزواج والثقافة الجنسية والسعادة الزوجية وطرق الجماع وقصص وحكايات رومانسية وتسريحات وكياج لكي أن

تابعنا على المواقع الاجتماعية


إتصل بنا

 

أعلى