انا المسؤولة عن تنهيدته تلك كنت اراها واحزن عليها واحاول تجاهلها جاعلة اياها(امرا تافه)لكن كلانا لم نستطع
،،،
هو اصبح كالطفل الملهوف على امه المتوفاه،وانا اصبحت بحاجة لحنان ابي،....
________
ابي؟؟؟؟؟؟؟؟

ابي على قيد الحياة

لذا لم احتاج اليه وفي هذا الوقت وفي هذه الساعة؟؟لم!؟

________
لأنني لم اره ]سوى بالتلفاز واليوتيوب، ،،...الخ

____________
يتستر الناس حول البراءة وقلة الحيلة وعدم المعرفة والفهم احيانا)

واحب ان انصح هؤلاء بأن هذا طريق هلاكهم

وعلى رأي عبد الحليم"طريقك مسدود مسدود مسدوووووووووووووووووود"

_______________

اما تنهيدته التي تحملت مسؤولية قلبها لبسمة مرح وتفاؤل ومحبة ورضا وهناء وسعادة،،،،،،،:

فقد حفرت تنهيدته في قلبي كما يحفر حجر الصوان بالفأس




يتبع...