👈قبل أن تبدأي في تحفيظ طفلك القرآن اطلعي علي هذه الأمور المهمة
التسجيل

من فضلك يرجى الألتزام بالقوانين ، للتسجيل أضغطي على رابط التسجيل نتمنى لكم وقت ممتع .

Follow us on Facebook Follow us on Twitter Watch us on YouTube





النتائج 1 إلى 12 من 12
  1. #1
    مراقبه مجلس الثقافي ، الأمومة والتربية

    الصورة الرمزية Lena dareen
    التسجيل
    28 - 05 - 2015
    المشاركات
    3,794
    ❤ Like  أعطى شكر 
    789
    ❤ Like  تلقى شكر 
    504




    Idea 👈قبل أن تبدأي في تحفيظ طفلك القرآن اطلعي علي هذه الأمور المهمة




    السلام عليكم



    يعتبر ركن الإيمان بالكتاب الله " القرآن " والارتباط عاملا هاما فى بناء الطفل تحرص عليه كل أسرة حفظا وترتيلا، اعتقادا منهم أن الطفل الذى يحمل كتاب الله فى قلبه يكون أقدر على مغالبه نفسه وشهواته.

    و لكن الواقع العملى الديني يثبت لنا أن ليس كل حامل للقرآن هو إنسان صالح.. وليس كل صالح هو حامل للقرآن.



    ١ فهم ثم حفظ...


    يجهد الآباء انفسهم فى تحفيظ ابناءهم ألفاظ القرآن، ولا يبذلوا أي جهد في تعليمهم آدابه وأحكامه، مما حجب أثر القرآن على خلق الأبناء وصياغة شخصياتهم.

    و يا ليتنا نقف عند هذا الحد.. بل أن سلوكاتنا عند حفظ القرآن تكرس فى عقله الكره لهذا الكتاب بشكل غير واعى.

    فى مرحلة الطفولة المبكرة يلجأ الكثيرون إلى تحفيظ ابناءهم القرآن إما عن طريق محفظ أو بالذهاب به إلى دار للتحفيظ و هذا شيء جيد، لكن السيء أن يرتبط حفظ القرآن بمشاعر سلبية لدى الطفل، أن يرتبط وقت الحفظ بالصياح والتهديد والإهانة وحبسه فى مكان أثناء التحفيظ .
    كل هذه الامور تجعل الطفل يحفظ ولكنه يكره القرآن بشكل لا شعورى ..لارتباط القرآن بما يعانيه من إهانة وحبس وضرب .

    إن ملكة الحفظ تختلف من طفل لآخر.. فهناك أطفال لديهم قدرة على الحفظ، وهناك اخرين لا يملكون هذه المهارة، فلا تكلف الطفل فوق طاقته، فالحفظ ليس هدفا فى حد ذاته ،بقدر ما هو ارتباط الطفل بالقرآن نفسيا وعاطفيا وعقليا وهو الأهم والأنفع.



    ٢ القرآن تذوق....


    فى السنين الأولى من عمر الطفل..اجعله يمسك بالقرآن، ويقبله، ويتعرف عليه، ويتذوقه، ويقلب صفحاته تحت مرأى ومسمع منك، واحذري أن تاخذيه من يده أو تنهرينه بقوة لأنه قطع أحد صفحاته، أو أنه شخبط بالقلم في بعض صفحاته.. فإنه لا يعي شيئا بل نبهيه بطريقة حسنة و نبرة صارمة .

    - اجعليه يسمع القرآن المقروء بصوت جميل، و لا تربطي هذا الوقت باللعب، بحيث في فراغه بعد اللعب خصصي له وقتا هادئا للاستعاب و استمتاع اثناء القراءة .


    - ما أجمل أن تقوم الأم بتلاوة بعض الآيات بصوت جميل أثناء جلوسها مع طفلها ، أو قبل موعد نومه .

    - و ما أجمل أن يردد الأب بعض الآيات القرآنية أثناء التنزه مع الطفل وقضاء وقت ممتع معه.

    ومع بداية ترديد كلماته الأولى.. نعلمه كلمة قرآن.. بسم الله الرحمن الرحيم.. قل هو الله احد، آيات بسيطة صغيرة يحفظها ويرددها ويجد الفرحة والتشجيع والتهلل من والديه فيوقن أن ما يقوله شيء جميل.

    .. يمكن أن نستكشف موهبة الحفظ لدى الطفل، ومن الممكن أن يبدأ التحفيظ مع التعليم ولكن بشرط عدم اللجوء إلى العنف نهائيا، سواء كان لفظي أو معنوي أو مادي.. بل جعل الأمر محبب للطفل.

    الأطفال يعشقون القصص في هذه المرحلة، ويمكن التركيز على قصص الآيات، مما يجعلهم يتخيلون المواقف و ترسخ الكلمات اثناء التحفيظ .

    ولا داعي لتحفيظ الأطفال القرآن بالترتيب والبدء من جزء عم حيث آيات النار والقيامة والعذاب، فكل ذلك يخيف الطفل في هذا السن المبكر ، ولكن لجعل القرآن مادة تربوية يجب أن نركز على القصص القرآنية في هذه المرحلة، وأن يتم حفظ القصة مع قصها بطريقة شيقة، أو مشاهدة فيلم كرتون يحكى القصة من قصص القرآن مع التركيز على المعنى المراد من القصة ومن الآيات.

    الاطفال يحبون أيضا الرسم والتلوين في هذه المرحلة.. فلنطلب منهم ان نرسم مشاهد من القصة قرآنية، وربط الأحداث التي تمر في حياته بآيات القرآن، ليشعر الطفل أن كلام الله حاضرا دوما معه فى حياته.

    الطفل فى مرحلة الطفولة المتوسطة والمتأخرة..


    - اجعل الحفظ اختيارا للطفل وليس اجبارا، فإن وجد فى نفسه الرغبة والقدرة، ووجد منك التحفيز والتشجيع الإيجابي، فسيقبل على الحفظ.

    - اقرأ مع الطفل تفسير ميسر للآيات التي يحفظها، وحاول أن تستخرج منها معنى تربوي تؤكد عليه من خلال مواقف الحياة المختلفة.

    - افتحي مع ابنك حوارا ودودا حول آية أو سورة حفظها.. وماذا تعلم منها؟.. وكيف يمكن تطبيقها فى حياته؟


    - اشركي أبنك في المسابقات القرآنية في الحفظ وأيضا في الفهم.. و لا تجعلي هدفك ترديد اللفظ دون فهم.


    - احذري معاقبة طفلك على تقصيره في الحفظ، فهو يقوم بالفضل الذى يستحق الإثابة والعطاء .

    وفي النهاية.. لابد أن نؤكد على دور الأبوين، والمعلمين، والمربين فى معايشة كتاب الله، وجعل آيات القرآن ترتبط فى ذهن اطفالنا بالمواقف الحياتية التي يتعرضوا لها حتى يترسخ لديهم قناعة أن القرآن منهج حياة.






    التعديل الأخير تم بواسطة Lena dareen ; 01 - 11 -2017 الساعة 10:25 AM


    ما اجمل أن تكون مثل البحر لا أحد يعرف أسرارك

    خارجك هادئ و أنيق , و داخلك عالم عميق



  2. #2
    عضوة مخالفة لقوانين المنتدى
    التسجيل
    23 - 10 - 2017
    الدولة
    ُEgypt - Bahrin
    المشاركات
    75
    ❤ Like  أعطى شكر 
    10
    ❤ Like  تلقى شكر 
    8

    افتراضي




    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Lena dareen مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم



    يعتبر ركن الإيمان بالكتاب الله " القرآن " والارتباط عاملا هاما فى بناء الطفل تحرص عليه كل أسرة حفظا وترتيلا، اعتقادا منهم أن الطفل الذى يحمل كتاب الله فى قلبه يكون أقدر على مغالبه نفسه وشهواته.

    و لكن الواقع العملى الديني يثبت لنا أن ليس كل حامل للقرآن هو إنسان صالح.. وليس كل صالح هو حامل للقرآن.



    ظ، فهم ثم حفظ...


    يجهد الآباء انفسهم فى تحفيظ ابناءهم ألفاظ القرآن، ولا يبذلوا أي جهد في تعليمهم آدابه وأحكامه، مما حجب أثر القرآن على خلق الأبناء وصياغة شخصياتهم.

    و يا ليتنا نقف عند هذا الحد.. بل أن سلوكاتنا عند حفظ القرآن تكرس فى عقله الكره لهذا الكتاب بشكل غير واعى.

    فى مرحلة الطفولة المبكرة يلجأ الكثيرون إلى تحفيظ ابناءهم القرآن إما عن طريق محفظ أو بالذهاب به إلى دار للتحفيظ و هذا شيء جيد، لكن السيء أن يرتبط حفظ القرآن بمشاعر سلبية لدى الطفل، أن يرتبط وقت الحفظ بالصياح والتهديد والإهانة وحبسه فى مكان أثناء التحفيظ .
    كل هذه الامور تجعل الطفل يحفظ ولكنه يكره القرآن بشكل لا شعورى ..لارتباط القرآن بما يعانيه من إهانة وحبس وضرب .

    إن ملكة الحفظ تختلف من طفل لآخر.. فهناك أطفال لديهم قدرة على الحفظ، وهناك اخرين لا يملكون هذه المهارة، فلا تكلف الطفل فوق طاقته، فالحفظ ليس هدفا فى حد ذاته ،بقدر ما هو ارتباط الطفل بالقرآن نفسيا وعاطفيا وعقليا وهو الأهم والأنفع.



    ظ¢ القرآن تذوق....


    فى السنين الأولى من عمر الطفل..اجعله يمسك بالقرآن، ويقبله، ويتعرف عليه، ويتذوقه، ويقلب صفحاته تحت مرأى ومسمع منك، واحذري أن تاخذيه من يده أو تنهرينه بقوة لأنه قطع أحد صفحاته، أو أنه شخبط بالقلم في بعض صفحاته.. فإنه لا يعي شيئا بل نبهيه بطريقة حسنة و نبرة صارمة .

    - اجعليه يسمع القرآن المقروء بصوت جميل، و لا تربطي هذا الوقت باللعب، بحيث في فراغه بعد اللعب خصصي له وقتا هادئا للاستعاب و استمتاع اثناء القراءة .


    - ما أجمل أن تقوم الأم بتلاوة بعض الآيات بصوت جميل أثناء جلوسها مع طفلها ، أو قبل موعد نومه .

    - و ما أجمل أن يردد الأب بعض الآيات القرآنية أثناء التنزه مع الطفل وقضاء وقت ممتع معه.

    ومع بداية ترديد كلماته الأولى.. نعلمه كلمة قرآن.. بسم الله الرحمن الرحيم.. قل هو الله احد، آيات بسيطة صغيرة يحفظها ويرددها ويجد الفرحة والتشجيع والتهلل من والديه فيوقن أن ما يقوله شيء جميل.

    .. يمكن أن نستكشف موهبة الحفظ لدى الطفل، ومن الممكن أن يبدأ التحفيظ مع التعليم ولكن بشرط عدم اللجوء إلى العنف نهائيا، سواء كان لفظي أو معنوي أو مادي.. بل جعل الأمر محبب للطفل.

    الأطفال يعشقون القصص في هذه المرحلة، ويمكن التركيز على قصص الآيات، مما يجعلهم يتخيلون المواقف و ترسخ الكلمات اثناء التحفيظ .

    ولا داعي لتحفيظ الأطفال القرآن بالترتيب والبدء من جزء عم حيث آيات النار والقيامة والعذاب، فكل ذلك يخيف الطفل في هذا السن المبكر ، ولكن لجعل القرآن مادة تربوية يجب أن نركز على القصص القرآنية في هذه المرحلة، وأن يتم حفظ القصة مع قصها بطريقة شيقة، أو مشاهدة فيلم كرتون يحكى القصة من قصص القرآن مع التركيز على المعنى المراد من القصة ومن الآيات.

    الاطفال يحبون أيضا الرسم والتلوين في هذه المرحلة.. فلنطلب منهم ان نرسم مشاهد من القصة قرآنية، وربط الأحداث التي تمر في حياته بآيات القرآن، ليشعر الطفل أن كلام الله حاضرا دوما معه فى حياته.

    الطفل فى مرحلة الطفولة المتوسطة والمتأخرة..


    - اجعل الحفظ اختيارا للطفل وليس اجبارا، فإن وجد فى نفسه الرغبة والقدرة، ووجد منك التحفيز والتشجيع الإيجابي، فسيقبل على الحفظ.

    - اقرأ مع الطفل تفسير ميسر للآيات التي يحفظها، وحاول أن تستخرج منها معنى تربوي تؤكد عليه من خلال مواقف الحياة المختلفة.

    - افتحي مع ابنك حوارا ودودا حول آية أو سورة حفظها.. وماذا تعلم منها؟.. وكيف يمكن تطبيقها فى حياته؟


    - اشركي أبنك في المسابقات القرآنية في الحفظ وأيضا في الفهم.. و لا تجعلي هدفك ترديد اللفظ دون فهم.


    - احذري معاقبة طفلك على تقصيره في الحفظ، فهو يقوم بالفضل الذى يستحق الإثابة والعطاء .

    وفي النهاية.. لابد أن نؤكد على دور الأبوين، والمعلمين، والمربين فى معايشة كتاب الله، وجعل آيات القرآن ترتبط فى ذهن اطفالنا بالمواقف الحياتية التي يتعرضوا لها حتى يترسخ لديهم قناعة أن القرآن منهج حياة.
    كلام مظبوط
    كمان حضرتك قصص الأنبياء لما الطفل او الشخص يعرفها بتسهل حفظ الايات وقصص الانبياء ايضا







  3. #3
    مراقبه مجلس الثقافي ، الأمومة والتربية

    الصورة الرمزية Lena dareen
    التسجيل
    28 - 05 - 2015
    المشاركات
    3,794
    ❤ Like  أعطى شكر 
    789
    ❤ Like  تلقى شكر 
    504

    افتراضي




    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حرية أنثي مشاهدة المشاركة
    كلام مظبوط
    كمان حضرتك قصص الأنبياء لما الطفل او الشخص يعرفها بتسهل حفظ الايات وقصص الانبياء ايضا
    كلامك صحيح عزيزتي حرية ...اتفق معك
    و مشكورة علي مرورك الكريم و ابدار رأيك الجميل .نورتي الموضوع حبيبتي ..

    💖💖💖






    التعديل الأخير تم بواسطة Lena dareen ; 28 - 10 -2017 الساعة 10:29 PM


    ما اجمل أن تكون مثل البحر لا أحد يعرف أسرارك

    خارجك هادئ و أنيق , و داخلك عالم عميق


  4. هذا العضو قام بعمل ❤ Like يا Lena dareen على المشاركة الرائعة:

    حرية أنثي (28 - 10 -2017)

  5. #4
    ملكة نشيطة الصورة الرمزية فيض العطاء*
    التسجيل
    17 - 08 - 2017
    المشاركات
    1,243
    ❤ Like  أعطى شكر 
    325
    ❤ Like  تلقى شكر 
    245

    افتراضي




    بوركت حبيبتي ليناتي على جهودك المتميزة
    حبيت الموضوع أكثر من رائع غاليتي 
    دمت متميزة

    💕💕💕💕








                 لا إله إلا الله                                   محمد رسول الله
    {ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد}

  6. #5
    مراقبه مجلس الثقافي ، الأمومة والتربية

    الصورة الرمزية Lena dareen
    التسجيل
    28 - 05 - 2015
    المشاركات
    3,794
    ❤ Like  أعطى شكر 
    789
    ❤ Like  تلقى شكر 
    504

    افتراضي




    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فيض العطاء* مشاهدة المشاركة
    بوركت حبيبتي ليناتي على جهودك المتميزة
    حبيت الموضوع أكثر من رائع غاليتي
    دمت متميزة

    ًں’•ًں’•ًں’•ًں’•


    مشكورة علي مرورك الطيب أختي فيض و أسعدتني طلتك الجميلة كالعادة








    ما اجمل أن تكون مثل البحر لا أحد يعرف أسرارك

    خارجك هادئ و أنيق , و داخلك عالم عميق


  7. #6
    مراقبة عامة نسوة

    الصورة الرمزية سارحل ولن انساگ
    التسجيل
    22 - 05 - 2016
    الدولة
    Jordan
    المشاركات
    7,206
    ❤ Like  أعطى شكر 
    734
    ❤ Like  تلقى شكر 
    547

    افتراضي





    رااائــع

    من أروع مواضيعگ ليونه

    گلام جمييل ومنطقي
    وانا شخصيآ استفدت من هذه الموضوع
    ومن گمية النصائح المفيده فيه

    جزاگ الله الجنه وجعله في ميزان حسناتگ

    يستحق five star
    ⭐⭐⭐⭐⭐







    كُل إنسان سيكُون يوما مآ .. مُجرد .. ( ذكرى )

    أمنيتي الوحيده ، أن أكون ذكرى جميله
    [ في قلوبكم ] ..

  8. #7
    مراقبه مجلس الثقافي ، الأمومة والتربية

    الصورة الرمزية Lena dareen
    التسجيل
    28 - 05 - 2015
    المشاركات
    3,794
    ❤ Like  أعطى شكر 
    789
    ❤ Like  تلقى شكر 
    504

    افتراضي




    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سارحل ولن انساگ مشاهدة المشاركة

    رااائــع

    من أروع مواضيعگ ليونه

    گلام جمييل ومنطقي
    وانا شخصيآ استفدت من هذه الموضوع
    ومن گمية النصائح المفيده فيه

    جزاگ الله الجنه وجعله في ميزان حسناتگ

    يستحق five star
    ⭐⭐⭐⭐⭐

    كلامك قمة في الجمال و مشجع و محفز كمان
    🌼🌻🌼🌻🌼
    مشكور علي تقييمك و مرورك الاكثر من رائع يا مشرفتنا الغالية ، نورتي الموضوع بمرورك الجميل 😘








    ما اجمل أن تكون مثل البحر لا أحد يعرف أسرارك

    خارجك هادئ و أنيق , و داخلك عالم عميق


  9. هذا العضو قام بعمل ❤ Like يا Lena dareen على المشاركة الرائعة:


  10. #8
    ملكة الصورة الرمزية ام تليد
    التسجيل
    01 - 07 - 2017
    المشاركات
    473
    ❤ Like  أعطى شكر 
    61
    ❤ Like  تلقى شكر 
    73

    افتراضي




    موضوع تحفة ⚘⚘⚘
    يارب يجعل ذريتي من حفظة القران
    طيب سؤال ليونتي
    اي سن مناسب لحتى ابدأ بتحفيظ طفلي القران لأنه بودي ان يحفظه بسن مبكر







    سأظل اتعلم من الحياة حتى اصل الى مستوى يليق بي

    وسأظل اخطئ حتى اتقن مااريد ان اتعلمه ❤❤❤❤

  11. #9
    مراقبه مجلس الثقافي ، الأمومة والتربية

    الصورة الرمزية Lena dareen
    التسجيل
    28 - 05 - 2015
    المشاركات
    3,794
    ❤ Like  أعطى شكر 
    789
    ❤ Like  تلقى شكر 
    504

    افتراضي




    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ام تليد مشاهدة المشاركة
    موضوع تحفة âڑکâڑکâڑک
    يارب يجعل ذريتي من حفظة القران
    طيب سؤال ليونتي
    اي سن مناسب لحتى ابدأ بتحفيظ طفلي القران لأنه بودي ان يحفظه بسن مبكر

    اتحفيتيه بمرورك الجميل اختي ام تليد
    مشكورة علي مرورك الطيب

    بالنسبة لسؤالك بعض علماء الدين يقولون افضل سن لتحفيظ القران في سن الثالثة من العمر بحيث يكون العقل طفل يقضا
    و ملكات الحفظ نقية و رغبته في المحاكاة و التقليد قوية .... انت فيك تبدأي بالسور السهلة و احرصي علي فهمه لكلمات الله تعالي
    تتبعي نصائح الموجودة في الموضوع حتي تحققي التوازن حفظ و فهم و تربية دينية كمان









    ما اجمل أن تكون مثل البحر لا أحد يعرف أسرارك

    خارجك هادئ و أنيق , و داخلك عالم عميق


  12. هذا العضو قام بعمل ❤ Like يا Lena dareen على المشاركة الرائعة:

    ام تليد (منذ 4 أسابيع)

  13. #10
    أميرة جديدة
    التسجيل
    02 - 12 - 2017
    المشاركات
    1
    ❤ Like  أعطى شكر 
    0
    ❤ Like  تلقى شكر 
    0

    افتراضي




    كلام جميل الله يعطيك العافيه ي ليونه الله يسعدك ويخلي لك عيالك ❤







  14. #11
    مراقبه مجلس الثقافي ، الأمومة والتربية

    الصورة الرمزية Lena dareen
    التسجيل
    28 - 05 - 2015
    المشاركات
    3,794
    ❤ Like  أعطى شكر 
    789
    ❤ Like  تلقى شكر 
    504

    افتراضي




    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أسستغفرالله مشاهدة المشاركة
    كلام جميل الله يعطيك العافيه ي ليونه الله يسعدك ويخلي لك عيالك ❤

    اللهم آمين و لك بالمثل عزيزتي استغفر الله
    مشكورة علي مرورك الطيب

    .🌸🌸🌸🌸








    ما اجمل أن تكون مثل البحر لا أحد يعرف أسرارك

    خارجك هادئ و أنيق , و داخلك عالم عميق


  15. #12
    ملكة الصورة الرمزية قوتني الصدمات
    التسجيل
    06 - 06 - 2017
    المشاركات
    479
    ❤ Like  أعطى شكر 
    34
    ❤ Like  تلقى شكر 
    73

    افتراضي




    [COLOR="#000000"]موضوع رائع جدا..
    بوركت حبيبتي لينة..
    اعجبتني كثيرا فكرة الرسومات..وباقي الافكار..
    فقط ذكرت نقطة ان الطفل لا يجب ان يحفظ آيات العذاب في تلك السن..
    هل يعني انه يتوقف ولا يكمل الحفظ؟
    انا ارى انه بامكان المربي ان يبسط الشرح
    لا يخوف الطفل نعم، اذ كثييير من الآباء يخوفون ابناءهم بالعذاب ..الخ ،بامكان الام ان تبين لطفلها ان المعذبون هم الائك الذين يكفرون بالله ويعذبون الناس،
    ثم ان الأطفال الآن ليسو جاهلين كما في السابق،فمشاهد القتل والحروب منتشرة في التلفاز او حتى الرسومات..

    بتجربتي الشخصية،الطفل تقرإين عليه القرآن منذ يخلق في بطنك،وستفاجأ الام ان ذلك الطفل مذ بلوغه العامين يحفظ بعض الآيات.
    من الجيد ايضا ان تجعل الام بعض الاجزاء تتكرر في الحاسوب،عندها تلقائيا يسهل الحفظ..سواء لها او لابناءها..

    بالنسبة كذلك للحفظ المبكر ،انا اؤيد هذا وبشدة خاصة اذا كان فيه تنافس وتحفيز،ونجاح ،يترسخ بقوة هذا الامر في ذهن الطفل
    وعندما يكبر مهما ابتعد وابتعد،عن الطريق القويم لا يلبث يرجع اليه مهما طالت السنون،لانه يوما ذاق حلاوة الايمان وحلاوة القرآن،
    وهذا مشاهد واعرف امثلة كثيرة لا يسعني ذكرها..

    آسفة ليون طولت عليك.بارك الله فيك حبيبتي

    [
    /COLOR]









معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 2 (1 من الأعضاء و 1 زائر)

  1. Lena dareen
الساعة الآن 03:25 PM
Powered by vBulletin
Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
المواضيع تعبر عن أراء ومعتقدات كاتبيها فقط , جميع الحقوق محفوظه لمنتديات نسوة