بادئ الموضوع تاريخ البدء
  • المشاهدات 446
  • الردود 1
الحالة
مغلق و غير مفتوح للمزيد من الردود.

aMaaal

New member
إنضم
15 ديسمبر 2008
المشاركات
11
مستوى التفاعل
0
النقاط
0
:blushing:في البدايه احب اقول احتمال قصائدي قويه بعض الشئ وجريئه ماتعجب البعض لاكن الاختلاف في الرائ لايفسد في الود قضيه وايضا فيه ناس قالو هذا ليس شعرا هذه خواطر المهم لايهمني شعرا ام خاطره ام مجرد كلام مايهمني هوانني احسست بشئ يخالجني فاردت ان افسح له المجال عن طريق قلمي فانني استقبل النقد بقلب رحب فارجو من من يقرا يعلق ويقول رائيه بصراحه اسفه علاطاله
اشتمني والعني كما يحلو لك
فاني اخادعك ومن تكون انت
لعبت بمشاعرك واوهمتك بحبي لك
فالان اعترف انني لك قد خنت
فافعل بي ما يخفف عنك
فانك مجرد لهو ولعب كنت
لاترجوني كي اعود اليك
فانني على حبيب جديد تلاقيت
والله لافعل به كما فعلت بك
لاخذ منكم ثاركل بنت قد عاهدت
الاتخجل بسوالك لما فعلت بك
وانتم تسلبون شرف بكر كل وقت
الاتعرف القائل يوم لك ويوم عليك
فاما اليوم يومنا يوم انتقام كل بنت
اؤرجحكم بين السماء والارض باضعف سلك
فمتى ارتخى وانقطع فقبركم حفرت
حملتني بريئه وتعلمت الخيانه منك
ربيتني بحضنك وبين ذراعيك كبرت
فلا تلومني على مافعلت بك
هذا زرعك فقد حصد لك مازرعت

العاشقه المعتزه
 

أنثويه

New member
إنضم
2 مارس 2008
المشاركات
796
مستوى التفاعل
0
النقاط
0
الإقامة
بين عقلي وقلبي
في البداية أقول عزيزتي

لايعيب القصيدة أو الخاطرة كونها قوية أو جريئة بعض الشئ

فقد نتقترب أحياناً من الخطوط الحمراء

وجميل منك ان تسجلي مشاعرك بغض النظر عن تصنيفها لأن

الكتابة في النهاية هي ...إحساس

سأقول رأيي وبصراحه مادمتي طلبتي هذا

لم استطع تقييم ماكتبتي أهو خاطرة أم شعر لأنها تحمل هوية

وملامح الأثنين

نصيحتي لك بما أنك تحبين تسجيل مشاعرك بدون قيود وبدون

تصنيف هي أن تتجهي للخاطرة

لأنها تجعلك تعبرين بدون حدود

أما هنا فقد ألزمتي نصك بالقافية وتكلف السجع الذي يشوه

المعني

هذا رأيي واتمني ان تتقبليه بصدر رحب :cupidarrow:

وأهلاً بك وبقلمك

لك مني أرق تحية

أيتها العاشقة المعتزة
 
الحالة
مغلق و غير مفتوح للمزيد من الردود.

كلمة المدير

جميع المواضيع والمشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر صاحبها ,, ولا تعبّر بأي شكل من الاشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى .

عن منتديات نسوة

نسوة أكبر تجمع نسائي في العالم العربي لكل ما يخص عالم حواء والحمل والولادة والزواج والثقافة الجنسية والسعادة الزوجية وطرق الجماع وقصص وحكايات رومانسية وتسريحات وكياج لكي أن

تابعنا على المواقع الاجتماعية


إتصل بنا

 

أعلى