ستكتشف عاجلًا أو آجلًا أنك تظلم نفسك، عندما تكون على قدر من الفهم والذكاء وحسن النظر في الأمور، ولكن عاطفتك في النهاية تأخذك على صهوتها، وتحكم هي على الناس والأمور بما أرادت، وبما أحبت، وبما كرهت، لتبقى أنت دون من هم مثلك في الفهم والبصيرة، هم يكتسبون الخبرة من الأخطاء ومما يرون من حولهم، وأنت تريد أن تعيش بريئًا كارهًا للخبرات والحذر، هم يحكمون على كل شيء بعقولهم جيدًا، وبحذر الذئاب، حتى وهم يشترون حدوة الحصان، بينما أنت كنت دائمًا تشتري من الأحباب والأصحاب ما هو كفيل بتدمير حياتك، هم يفكرون في المكان الذي يجب أن يكونوا فيه في وقت ما، ويجمعون كل عزيمتهم للوصول، بينما أنت لا وصول عندك ولا مغادرة، فقط تفكر فيمن يجب أن يكونوا معك، ولو في أي مكان، هم يشمون رائحة الخسارة والخاسرين ويتفادون النكبات على قدر حواسهم، بينما كنت أنت في أكثر من مرة تمشِّط شعر الغول ولا تعرف، ولا تريد أن تعرف.


محمود توفيق