دروس مستفاده من قصه فارس وقمر

راجيه الرضا

مراقبة و متميزة أقسام نسوة
اعذروني اخواتي الكريمات أن كنت قد صدعت رؤوسكن بحديثي عن هذه القصه الحزينه فلكم ادمت فؤادي وارقتني ومكثت بعدها حزينه نادمه علي قراءتها ولكن قدر الله وما شاء فعل والان بعد أن قرات بعيني راسي اخر مشاركاتها والتي تتحدث فيها عن طلاقها الثاني اكون قد امسكت باخر فصول القصه بما يت فر لنا حتي الان فالله تعالي اعلم كيف هي الان. و نحن نقرا القصص لابد وان نعتبر بها ونتعلم منها لان الله تعالي حين اعلمنا بقصه يوسف عليه السلام قال "لقد كان في قصصهم عبره لاولي الالباب" اذن فلابد لنا في كل قصه أن نخرج بعبره ودرس..

الدرس الاول 👈👈👈👈 الام ثم الام ثم الام في بلاد الخليج تتزوج الفتيات صغيرات احيانا بل وفي كل الدول قد يحدث ذلك وهنا ياتي دور الام لتعوض نقص الخبره لدي ابنتها التي لا تعي امور الحياه جيدا وهنا كانت الام طيبه جدا فتركت قمر لابنه خالتها التي كادت أن تخرب حياتها بل وضيعت اول واجمل ايامها في حزن مكتوم.الدرس الثاني👈👈👈👈👈👈 لابد من التثبت من الاخبار قبل تصديقها فقمر كانت تسمع لابنه خالتها دون التثبت مما ادي الي مشاكل بينها وبين زوجها لولا لطف الله تعالي وطبعا قمر كانت صغيره فلها العذر👈👈الدرس الثالث 👈👈 أن تتعلم الزوجه الا تفشي ما بينها وما بين زوجها ابدا الا لناصح امين وبغرض طلب المشوره ليس الا وطبعا واضح هنا أن قمر بقله خبرتا لصغر سنها كانت تبوح لابنه خالتها ببعض التفاصيل 👈👈 الدرس الرابع👈👈 أن ليس كل النعم نتحدث بها ولا نغفل عن الرقيه الشرعيه لأنفسنا واولادنا فمن الواضح أن قمر وفرس كانا محط انظار الجميع وحيدهم سواء من زوجه أخيه او ابنه خاله قمر او اصحاب قمر نفسهم الله اعلم ولكن الامر يبدو به ذلك 👈👈 الدرس الخامس👈👈 الا نسمح لكائن من كان بالتدخل في حياتنا الا اذا كان ناثحا أمينا فمن خطا قمر انها استمعت لاخي زوجها وتهديداته مما اثر عليها طبعا وكان الاجدر بها أن تخبره أن الامر لا يخصه اصلا 👈👈الدرس السادس 👈👈 الاستشاره ... ما خاب من استخار وما ندم من إستشار... وهي كانت تستخير والاستخاره كلها خير محض ولكنها لم تستشر ناثحا أمينا في قرار مصيري كطلاقها من فارس 👈👈 الدرس السابع👈👈 لا يجب أن نهرب من واقع مرير باتخاذ قرار الهروب الي واقع امر وهذا ما فعلته قمر حين جابهت واقع طلاقها من فارس بالموافقه المتسرعه علي الزواج من رجل اخر دون أن تتاني وتدرس وبالطبع أن الجلوس وحيده دون زواج تتجرع مراره زواج فارس ومراره طلاقها منه افضل من الزواج المتسرع برجل اخر وقلبها مع زوجها الاول وعامه هي استخارت وفدر الله تعالي خير👈👈 الدرس الثامن 👈👈 قدر الله تعالي كله خير ولكنا فقط نستخلص دروسا نحاول بها أن نتجنب اخطاء الاخرين وهنا في قصه قمر كانت قمر تحب فارس حبا جما والعكس فلعل الله تعالي قدر لهما الانفصال في ذلك الوقت كي تظل صفحه كل منهما نقيه في ذهن الاخر فمن يدري أن استمر زواجهما كم ستكون المشاكل والكراهيه بينهما خاصه بعد أن قرر أن يتزوج عليها وكذلك في طلاقها الثاني طلقها وحزنت لاجل ولدها ولعلها كانت الفرصه لمي تتحرر من سجن الاحزان والمعاناه معه لتتنفس عبق الحياه الهادئه دون مشاكل كي تربي ابنها بحنان وهدوء ولا احد يدري أن كانت عادت ام لا .👈👈 الدرس الثامن 👈👈 أن الابقي هو حب الله تعالي وان الاجدر بالمحبه الخالصه هو الله تعالي فمهما احببت عبدا او احبك عبد فلن يكون نافعا كحبك لله فهو وحده القوي الذي لا ينقطع الامل فيه ابدا سبحانه وهنا نجد في القصه أن فارس وهو رجل فاضل رغم حبه واخلاصه لم يستطع أن يقاوم رغبته في الانجاب وكذلك ابنها سيتزوج يوما وغير ذلك كله الكل سيموت لا محاله اذن فالكمال لله وحده ومهما تعلقت بعبد فسيخذلك يوما ليس لسوء فيه بل لانه ناقص ضعيف فسياتي يوم تجد فيه نقصا .👈👈 الدرس التاسع 👈👈 ليس كذكر الله والقرب منه جنه وخلاصا من الالام والاحزان👈👈 ففي هذه القصه اعتقد لو أن مكان هذه البنت الفاضله اخري لا تتقرب الي الله تعالي بالذكر والدعاء لربما كان مصيرها الانتحار مع كل هذه المشاكل اذن فالتعلق بالله تعالي وذكره هو طوق النجاه للعبور من هذه الدنيا الفانيه المطبله بالالام والاحزان وقد جربنا التعلق بغير الله فما وجدنا غير النقص والكدر والحزن فلما عدنا وجدنا الامان وقد قال الله تعالي ..فلولا أن ثبتناك لقد كدت تركن إليهم شيئا قليلا.... اذن فالثبات من عند الله والصبر من عنده تعالي والسكينه تتنزل من عنده ولكن اسعدني ردود الفاضلات عليها باللجوء الي الله تعالي الدعاء فكان هذا بمثابه البرد الذي تنزل علي قلبها اذن فلا سعاده لنا الا بالتعلق بالله تعالي والمحافظه علي العباده الخاشعه من قراءه القرءان والذكر والصلاه فتقلبات الحياه صعبه والانسان ضعبف .نسال الله تعالي أن يهيأ لنا من أمرنا رشدا . وبعد هذه كانت رؤيتي للامر فمن كان لديه تعيقبا او اضافه فليتفضل مشكزرا حتي نفيد ونستفيد والسلام عليكم ورحمه الله وبركاته
 
احسنتي اختاه..
لافض فوك..
وحرم الله يداك عن النار..
ولي تعقيب بسيط ..
وهو أن الله عندما أراد لقمر كل هذه المعاناة مع فارس ولأجله..إنما لأنه يريد لقمر أن تتعلق به سبحانه عز وجل وتتكل عليه ..وتتقرب منه
لأن القلب ملك لله وحده أولاً. .
ولأن الله يحب قمر فما أراد لها أن تعيش أسيرة هوى مخلوق وإنما أراد لها أن تتسامى بحب الله
وبالتطهر من الذنوب وبالتوبة ..
فباب الابتلاء ظاهرة المحنه ولكنه منحة ربانية عظبمة
لمن وفقه الله ..
وشد أزره به ..ودله عليه في محنته ..
لي عودة بموضوع خاص عن معاناتي في حياتي. .
وكيف أن الله أبدلني بحكمه وبصيرة وهدى وتقى ..
وسعادة روحية ..جراء معاناتي..
وكيف وهبني بعد طول صبر وتصبر ولجوء إليه
بالرضا و الهداية وتذوق بعض حلاوة الحرمان نتيجة أدراكي ببصري وبصيرتي كيف أن في الأمر خيرة وأنا لم أكن أعلم..
حتى لقد ملاء الله قلبي رضا به وبكل ماعنده
فعشت سعيدة القلب ..
راضية وقانعه ..رغم الحرمان في بعض جوانب الحياة
شكراً يارب ..أن قربتني إليك ..
 

راجيه الرضا

مراقبة و متميزة أقسام نسوة
والله يا اختي تشرفت بمرورك ويكفيني انك دعوتي لي بتحريم يداي علي النار وفعلا يا اختي هذه النقطه كانت ببالي فعلا ولكني لم اذكرها فعلا لئلا تفهم خطئا باني اعترض علي حبها لزوجها ولكني عن تجربه أن التعلق بغير الله تعالي مذله للنفس وشقاء عافانا الله وإياكم وسبحان الله لو ركزنا لو وجدنا أن حبه لها لم يمنعه من التمسك بطلب الولد حتي لو من غيرها ولعل بقاءها معه كان سيحدث طوام لا نعلمها ولربما كانت تخرج من حياته ذليله اما هنا فقد خرجت بعزه وذاك من ححكمه الله تعالي وانتظر اختي سماع قصتك ...اني احبك في الله
 
يا الله هذه القصة ااثرت فيني كثيييير، مسكينة هالقمر ربي يعوضها خير ويهديها للصواب، وفعلا والله هالقصة عبارة عن دروس وعبر، عن نفسي استفدت منها كثيرا
 

راجيه الرضا

مراقبة و متميزة أقسام نسوة
يا الله هذه القصة ااثرت فيني كثيييير، مسكينة هالقمر ربي يعوضها خير ويهديها للصواب، وفعلا والله هالقصة عبارة عن دروس وعبر، عن نفسي استفدت منها كثيرا
نعم اختي الغاليه واكبر درس فيها أن ما اصابك لم يكن ليخطئك وما اخطاك لم يكن ليصيبك فكله بقدر الله فلابد من الرضا والتسليم فمن رضي فله الرضي ومن سخط فله السخط
 

آمال قوية

Well-known member
ماشاء الله اخت راجية

الا تلاحظون بين قوسين ان ب عض نصائح العمة جابت نتيجة!! 

بحيث خلت قمر غااامضة مو رامية حالها عل زوجها من اول يوم
وكمان كانت ثقيييلة وصااامتة.وغااامضة كانت بالنسبة لفارس اللغز الجميل والذيذ الذي دخل حياته
ولانها كانت عروس فاكيد كانت في قمة انوثتها من حياااء وجمال وجاذبية واهتمام بنفسها..اضافة الى معدنها الطيب الذي يبدو جليا من خلال سردها قصتها

كل هذه الاشياء جعلت من فارس عاااشق ولهان متيم بها
 

راجيه الرضا

مراقبة و متميزة أقسام نسوة
ماشاء الله اخت راجية

الا تلاحظون بين قوسين ان ب عض نصائح العمة جابت نتيجة!! 

بحيث خلت قمر غااامضة مو رامية حالها عل زوجها من اول يوم
وكمان كانت ثقيييلة وصااامتة.وغااامضة كانت بالنسبة لفارس اللغز الجميل والذيذ الذي دخل حياته
ولانها كانت عروس فاكيد كانت في قمة انوثتها من حياااء وجمال وجاذبية واهتمام بنفسها..اضافة الى معدنها الطيب الذي يبدو جليا من خلال سردها قصتها

كل هذه الاشياء جعلت من فارس عاااشق ولهان متيم بها
 شكرا  لك اختي الكريمه بمرورك الكريم   .ولكن  فارق كبير بين  الأمن الطبيعي حياءا من الزوج  وبين الامتناع الكامل بحيث تحرمه حقوقا فرضها الله له علي الزوجه في هذا ظلم وغبن والا فلنتذكر  حديث النبي صلي الله عليه وسلم الذي   توعد فيه المراه باللعنه. فلا استخدمت امراه ذلك السلاح ابدا.  ثم أن ليس كل الرجال يتحملون ذلك فارس هذا كان خلوقا  ورجل غيره ربما كان له ردا اعنف. اذن فلتكن المراه علي فكرتها الحبيبه طبيعيا دون امتناع فلتكن غامضه دون  اثقال ع الزوج . 
 

راجيه الرضا

مراقبة و متميزة أقسام نسوة
نعم نمو قد فكرت قلبي والله وتمنيات رجوعها ولكن ما يطمئن القلب أن اقدارها تسير بأمر الله .وهي في رعايته
 
أعلى