تجربتي مع زوج غير طبيعي .

مشاااارق

New member
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

سبق وان كتبت حكايتي في موضوع قديم

كنت وقتها أمر بأزمة عاطفية ونفسية

والآن وبعد أن هدأت الأوضاع واستطعت أن أتخذ القرار

سأكتب تجربتي من زواج لن أقول عنه أنه فاشل

لأني أعلم أن الله عز وجل له حكمة في كل ما جرى لي ولأن هذا

الزواج أثمر أبناء هم الآن مصدر سعادتي

وأدعو الله عز وجل كل يوم أن يحفظهم ويبارك لي فيهم

****************************************

عندما تزوجت لم أكن أدرك أني سأعيش حياة صعبة

مع رجل مضطرب نفسياً ، رجل متسلط ،

هدم شخصيتي وأضاع هويتي

بعد مرور عدة سنوات كنت أتساءل دوماً

مالذي جعلني أتحمل هذا الرجل

مزاجيته ، انفعالاته ، ردود أفعاله الغير متوقعة

تسلطه ، ابتزازه العاطفي والمادي لي

لن أذكر هنا الأسباب التي دفعتني لذلك ولا الظروف التي مررت بها

لأني ذكرتها في موضوع سابق

لكن سأذكر الفترة الصعبة التي مررت بها

بعد أن كاد رصيد الصبر أن ينتهي

اكتشفت حينها أنه رجل غير طبيعي أنه مختلف عن الآخرين

كنت في سجن كبير وجعلني في عزلة عن الآخرين

تحكم في عقلي وتصرفاتي .

أنتظروني لأكتب مالذي مررت به وماهي الحالة التي وصلت لها في حياتي معه .

 

مشاااارق

New member

قبل يومين شاهدت فيلم عن امرأة معنفة ، كانت زوجة مطيعة
ومع ذلك كان زوجها متسلط ويتحكم بكل تصرفاتها وأفعالها

كان يخونها وعندما واجهته بالخيانة وطلبت الطلاق هددها بأخذ ابنتها منها
كان هذا الفيلم أجنبي ويدور في حقبة زمنية قديمة

تذكرت حالي مع طليقي ، كان يشبه هذا الرجل الذي في الفيلم كثيراً

رجل له علاقات نسائية كثيرة ويضرب ويكذب

يبدو أنه اضطراب نفسي يصيب بعض الرجال ويجعل منهم متشابهين

كنت أخافه وأكرهه ومتحملة الحياة معه من أجل أبنائي

وكان هو عصبي المزاج ، كانت خلافاتنا كثيرة

في احد المرات طلبت الطلاق فرفض رفض قاطع وبعد اجتماع عائلي

قررت الرجوع من أجل ابنائي بشرط ألا يتدخل فيني

يبقى في بيته الآخر مع زوجته

وأبقى أنا مع أبنائي

استمرينا على هذا الحال لفترة

وكنت مرتاحة نوعاً ما ، الى أن تدخل أحد المعارف بطلب منه كي أرجع طبيعي
وأعود ألبي له احتياجاته كزوجة ، لأنه لم يستطيع الاستقرار في حياته الأخرى

يتزوج ولا يستطيعون النساء تحمله ويتم الطلاق

أنا فقط من كنت أتحمل وأصبر

كنت أنتظر منه في النهاية تقدير أو رد للجميل

لكن للأسف كان يزداد تسلطاً وسوءاً

يعاملني يوم معاملة جيدة وأيام كخادمة

لم أعد
اتحمل تقلبات مزاجه

وعلى الرغم من أنه لم يكن يبقى معنا في البيت كثيراً

الا أن سماع صوت مفاتيحه عند الباب تجلب لي التوتر

ورؤية رقم هاتفه الجوال على شاشة تلفوني تصيبني بالإكتئاب

كنت لا أطيق سماع صوته أو رؤية وجهه

لأنه كان في معظم أيامه دائم الغضب

وعندما أريد الذهاب الى مكان ما وبالذات بيت أهلى

يقوم بإذلالي ومساومتي بأمور حتى يوافق لي على الذهاب

كان يقول لي لن تذهبين الا اذا نظفت البيت 200 في المائة

أقوم بتنظيفه يأتي ليرى فيقول لسه مانظف

لا أعرف كيف يرى ، هدفه اذلالي وليس الاهتمام بالبيت

في السنوات الأخبرة زاد الضغط علي كثيرا ً منه

ضغط نفسي ومادي

كنت أذهب في الصباح للدوام أنا مستاءة فأفضفض لزميلاتي وأقول لهم أريد خلع هذا الرجل

كانت أمنية دفينة ولكن كنت أعلم أنها شيء صعب تحقيقه

أخاف منه ومن ردة فعله
كانت ترد علي احدى الزميلات بقولها
لاتفكرين لأن القاضي سيحكم للأب بأخذ حضانة البنات

معروف البنت لأبوها
فأسكت وأبلع الغضب بداخلي
فقدت الاهتمام بالحياة

لم أعد أشعر بمتعة ولا بطعم لها
كنت أدعو الله كثيرا ً أن يخلصني منه
بأي طريقة كانت
وكنت في تلك الفترة أرى كثير من الأحلام والرؤى .

 

مشاااارق

New member

مساء الخير

أذكر في أحد المرات بعد أن قام بإهانتي

قالت لي ابنتي وكانت وقتها صغيرة لم تتجاوز الثانية عشر

لماذا تتحملين هذه الاهانات ، قلت لها من أجلكم

قالت أذهبي للمحكمة

قلت لها لا أستطيع الموضوع ليس سهلاً

أخاف أن أخسركم

زاد تفكيري بعدها

خفت أن أسبب لبناتي عقدة الذنب وأنهم هم السبب في تحمل هذه العيشة

لم يكن هم السبب الوحيد ، أنا كنت خائفة

كان يوجد بداخلي ضعف وخوف

لا أجرؤ على مواجهته وهو كان يدرك ذلك تماماً

لذا كان يزداد ضغطاً علي

حاولت التأقلم

لكن مسؤلياتي زادت

وبدأت أشعر بالضيق وأصبحت كثيرة العصبية

حتى على أبنائي

كنت شبه منعزلة

ربما أكون قد دخلت في مرحلة الاكتئاب لكن لم أكن أشعر بنفسي

كل أحلامي ذهبت هباءً منثورا مع هذا الرجل

كل طموحاتي تم قتلها

عندما كان يراني أجتهد في عملي

يقول لي كل همك عملك ، ماتدري عن عيالك وبيتك

كان يفتري عليا ظلماً وبهتاناً

أرد عليه بقولي
عملي هو مصدر رزقي

إذا لا ترغب فيه تولى مصاريف البيت والعيال

وأجلس أنا في البيت

أقدم على اجازة طويلة ونشوف كيف

يرجع يقول
لالا اشتغلي بس أي كلام

أهم شي الفلوس ماشية

حتى قيم مباديء ماعنده .

ذكرت سابقاً أنه كثير الزواج

ولا توجد امراة تتحمل البقاء معه

تجلس فترة وجيزة تكتشف صفاته وتذهب لزيارة أهلها ولاتعود

يطلق ويتزوج مرة أخرى

كان هذا في حد ذاته انتصار لي عندما أرى فشله

وفي نفس الوقت أتعجب من نفسي كيف تحملته سنين وغيري لم يتحمل شهور

وأبرر لنفسي أني أعمل والعمل يجعلني أنشغل وأخرج

ليس كالأخريات اللاتي لايسمح لهن بالخروج الا معه

لم يكن لديهن دخل مادي

بينما أنا كنت مكتفية مادياً وأستطيع الخروج مع السائق وأبنائي

صحيح أن خروجي بإذن الذي يكون على حسب مزاجه قد يوافق وقد يرفض

أذكر في أحد المرات كانت لدي مناسبة زواج لإحدى قريباتي في منطقة قريبة من منطقتي

وقلت له أني سأذهب أنا وبناتي مع أهلي لأحضر الزواج وأرى جماعتي

رد عليا بقوله : ماعرف وقتها نشوف

أقول له أعطيني رد عشان أشتري لي ولبناتي ملابس

قال أن شاء الله

فرحت وذهبت لشراء الملابس وأنا وهم متحمسات

وقبلها بيوم ذكرته بالموعد ، ووقتها هاتفته لأنه مايجي كثير عندنا

قال لي / لا مافي داعي

قلت له إنت وعدتني وقلت ان شاء الله

قال لي بغضب بتروحي انتي بكيفك لكن خلي البنات لا تشيلينهم معاكِ

انقهرت وزعلت

وماحبيت أروح وأكسر فرحة بناتي

بالذات أنهم متعودين انهم معايا على طول

كيف أروح وأخليهم لوحدهم أبوهم مو داري عنهم

جلسنا وتقبلنا الوضع

تعبت معاه ومع عشوائيته وعدم احترامه لي

وتكرر الموقف في أكثر من مناسبة

لذا اعترلت الناس ولم أعد أخرج الا لمشاويري الهامة

كان يأذن لي بالذهاب الى المستشفيات والأسواق لقضاء حوائج البنات

لأني بشيل عنه حمل

لكن أهم شي لا أطلبه فلوس

يقول أنه كفاية عليه يجيب طلبات الأكل

اللي كانت بحساب

عندما أطالبه بمساعدتي مادياً

كان يقول احمدي ربك ماأدفعك ايجار

غيرك مستأجر براتب أقل من راتبك !!!

علما ً بأنه لا يدفع ايجار أصلاً

البيت تابع لجهة عمله .

هذا بعض من اللي مر فيني

والجاي أكثر .
 

مشاااارق

New member
السلام عليكم

حبيباتي

أنا عندما قررت أكتب تجربتي

كان هدفي أن أكتب قصة واقعية مررت بها أنا

وأن أعرض معاناتي التي مررت بها

وأن أحكي قصة تجاوزي لخوفي من طليقي

الذي كان مسيطر عليا سيطرة كاملة

الى أن حدثت أمور جعلتني أقرر أتخذ قرار الانفصال

الذي لم يأتي عبثاً بل أتى بعد تفكير عميق

واستخارة ودعاء متواصل

ورؤيا رأيتها من الله وفسرتها

كانت فيها الحل من الله

كنت حابة أحكي عن المشاكل والضغوطات التي واجهتني بعد الطلاق

وكيف تخطيت هذه المشاكل

لكن

خاطبتني احدى العضوات على الخاص

وقالت لي أنني بسردي لقصتي قد أأثم لأن فيها غيبة لزوجي

أستغرب من عدم فهمها لمفهوم الغيبة

هل تعرفون أنتم زوجي ؟ هل تعرفونني شخصياً

العضوات اللاتي في المنتدى يشكين من أزواجهم ويطلبون الحل

هل هم آثمات لأنهم يغتابوا أزواجهم

أنا لم أذكر تفاصيل حساسة أو أذكر الأمور التي يفعلها زوجي؟

أنا ركزت على سيطرته علي فقط

عموماً سأتوقف عن الكتابة

وأستميحكم عذراً

فالمنتدى لم يعد كما كان

وكل شيء تغير

وهكذا هي الحياة

سامحوني وفي أمان الله .
 
لا يا اختي . نبغي نستفيد من التجارب .انا عندي حساسية شديد بنسبة تعدد و ابحث عن تجارب زوجات معددين . قرأت قصص كثيرة و ابغي اوصل نفسي بالقناعة . مادري هل ممكن اتقبل ان اكون زوجة معدد اولا .
 

دانسميز

Well-known member
​لا أرجوك اكملي قصتك للاستفادة... فقد تشوقت لها كثيرا وأعتقد انها فيها فائدة كبيرة.. لااعتقد فيها غيبة... ارجوك لاتتوقفي.. اريد معرفة كيف تجاوزت كل هذا..
 
مساااء الخير

ما شاء الله عليك اخت مشارق

صبرتي مدة طويلة ،،،

وهدفك من كتابة لقصتك هي افادة الاخرين كما قرأنا الكثير من القصص لاناس لا نعرفهم لكن استفدنا من تجاربهم في الحياة...

وعموما يا ريت صاحبة الرسالة تفيدنا بفتوى بخصوص الغيبة،،
 

GoldRose

Active member
مرحبا اخواتي لو سمحتي اخت مشارق كملي قصتك -------نحن نريد اخد الفائده ولسنا في مجلس نميمه اغلبنا يمرن بضغوط كبيره من ازواجهن ولايعرفن كيف يخرجن منها لانهن قليلات خبره بالرجل وانتي لما تحكي قصتك نحن نستفيد باخد العظه وناخد دروس في كيفيه التعامل مع شخصيات لم نالفها ولن نالفها لان بعضهم شخصيات مريضه تحتاج التعامل بطريقه معينه لاتعرفها الااللتي جربت-----
 
أعلى