بادئ الموضوع تاريخ البدء
  • المشاهدات 3,704
  • الردود 1

فستق

New member
إنضم
8 أبريل 2008
المشاركات
32
مستوى التفاعل
0
النقاط
0
السلام عليكم

بنتي عمرها خمس سنوات عنيده جدا ما تسمع الكلام تقوم بضربي وضرب الشغاله
وترفض الأكل بمفردها لازم انا اكلها.. بعطيج مثال على العناد من يومين رحت بيت اختي واصرت ان تنام عندهم حاولت معها دون جدوى دخلتها السياره برر غم عنها تضرب الباب برجليها وتصرخ بعصبيه وسوت اللي تبيه .. عندها اخ عمره سنتين تقريبا. كيف اتعامل معهااا:tears:
 
إنضم
17 نوفمبر 2007
المشاركات
2,039
مستوى التفاعل
0
النقاط
0
شوفي أختي العناد عند أطفالنا في العادة يظهر عند سن الثالثة ويتفاوت في درجته فهناك طفل يصبح شديد العناد بشكل مرضي جدا يستدعي العرض على طبيب مختص ,

وهناك عنادي بشكل إعتيادي جدا يظهر عند تكوين الطفل شخصيته بعد سن الثالثة وبعد سن العاشرة عند بداية المراهقة , فبعد سن الثالثة يكون الطفل بدأ في الإعتماد على نفسه بشكل أساسي بعدما كان معتمدا على والديه بشكل تام وكامل في أول سنتين أو ثلاث من عمره وهو شئ طبيعي جدا أرجو ألا تقلق منه الأمهات , ولكن هذا يتوقف على معاملة الأم لطفلها في مثل هذه الأحوال , وطبعا هناك عناد تشوبه نسبة من الغيرة عند إهتمام الأم بالصغار عن الكبير أو جعله يعتمد على نفسه وتهتم هي بالمقابل بمن هم أصغر منه , في هذه الحاله يجب على الأم أن تحمل طفلها الكبير مسؤلية إخوته الصغار بجانبها فهذا يشعره بالثقة في النفس والتقليل من هذا العناد الذي يستخدمه لإلفات نظر أمه إليه , وهناك عناد يكون صادر من تقليد الأبن لوالديه في التشبث بالرأي وضرب عرض الحائط بأي رأي سواهما , وأنصح الوالدين من هذا النوع الا يمارسا هذا العناد بشكل ظاهر ومتكرر أمام أولادهما حتى لا يكتسبوا هذا الأمر وينقلب ضدهما في النهاية ,

وبشكل عام أطلب من الأمهات أن يمارسن هذه النقط مع أبنائهن في أوقات العناد عامة


* يجب أن تحرصي على جذب انتباه الطفل كأن تقدمي له شيئاً يحبه مثل لعبة صغيرة أو قطعة حلوى ، ثم تسدى له الأوامر بأسلوب لطيف.
*عليك بتقديم الأوامر له بهدوء وبلطف وبدون تشدد أو تسلط ، وقومي بالربت على كتفه أو احتضنيه بحنان ، ثم اطلبي برجاء القيام ببعض الأعمال التي تريدين منه أن يقوم بها.
*تجنبي دائماً إعطاء أوامر كثيرة في نفس الوقت.
*يجب أن تثبتي في إعطاء أمر واحد لمرة واحدة دون تردد ، أي ألا نأمر بشيء ثم ننهى عنه بعد ذلك.
*يجب إعطاء الأوامر لعمل شئ يعود على الطفل بفائدة أي أن يقوم بعمل شئ لنفسه وليس القيام بعمل شئ للآخرين ، أي تجنبي بأن تقولي للطفل أن يعطى كأساً من الماء لأخته مثلاً.
*يجب مكافأة الطفل بلعبة صغيرة أو حلوى يحبها في كل مرة يطيع فيها أوامرك.
*تجنبي اللجوء إلى العقاب اللفظي أو البدني كوسيلة لتعديل سلوك العناد عند الطفل.
*يجب عليك متابعة الطفل بأسلوب لطيف وبعيداً عن السيطرة ، وسؤاله عما إذا نفذ الأمر أم لا ، مثلاً يجب عليك أن تتابعيه في حالة طلبك منه أداء الواجب المدرسي

تذكري دائما
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الأطفال يتسمون بالإختلاف أكثر من الكبار ، ولذلك لا بد من تقويم كل حالة على حدة و فهم الأسباب و ما عساه قد يكون مساهماً في نشوء هذا السلوك العنادي كما وضحت مسبقا .

ومن الأساليب المفيدة توقيع العقاب المناسب على الطفل فور عناده لأن ما يناسب طفلاً قد لا يناسب آخر و ما يفيد في وقت ما قد لا يفيد في وقت آخر. المهم عدم تأجيل العقاب بهدف إعطاء فرصة يراجع فيها الطرفان نفسيهما ، ليستانف الحوار بعد ذلك بأسلوب أكثر هدوءاً و إقناعاً.
و معاملة الطفل العنيد ليست أمراً سهلاً لذلك لا بد من التحلي بالصبر و عدم اليأس و الإستسلام للأمر الواقع بحجة أن الطفل عنيد و رأسه ناشفه. كذلك لا بد من الثبات في المعاملة فالإستسلام أحياناً يعلم الطفل فنيات الإصرار و العناد.
و من المعتاد ان يقال للطفل او يذكر أمامه انه طفل عنيد أو ان فلان شاطر فهو ليس عنيد. هذا النوع من القول يؤكد للطفل العناد و يرسخه فيه مهما قلنا له أن العناد سيئاً. كما انه من المهم عدم صياغة الطلب بأننا نتوقع الرفض لأن ذلك يعطيه خياراً بالرفض و يشجعه عليه.
و على النقيض فإن إرغام الطفل على الطاعة العمياء بدلاً من دفء المعاملة و المرونة يجعله يلجأ للعناد للخلاص من العبودية والحصول على حريته. لذلك فمن المهم أن نغض الطرف عن الأمور البسيطة و نبدي التسامح أحياناً.

و أخيراً
فإن أسلوب الحوار و الإقناع بعد توقيع العقاب الناتج عن العناد امر مهم لتعليم الطفل كيف يكون مقنعاً لا عنيداً أرعناً لا يمتلك القدرة على التعامل بهدوء و روية

 

المواضيع المتشابهة

المواضيع المتشابهة


كلمة المدير

جميع المواضيع والمشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر صاحبها ,, ولا تعبّر بأي شكل من الاشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى .

عن منتديات نسوة

نسوة أكبر تجمع نسائي في العالم العربي لكل ما يخص عالم حواء والحمل والولادة والزواج والثقافة الجنسية والسعادة الزوجية وطرق الجماع وقصص وحكايات رومانسية وتسريحات وكياج لكي أن

تابعنا على المواقع الاجتماعية


إتصل بنا

 

أعلى