أنا قبل ما بشتري أي حاجة لازم أبص على تاريخ الإنتاج، عشان اتأكد إن أولادي وعيلتي ما ياكلوش حاجة منتهية الصلاحية!"

تفتكر تاريخ الإنتاج هو أهم حاجة تاخد بالك منها وانت بتشتري الأكل المصنع والمعبأ؟ أكيد مهم جدًا، بس مش لوحده! للأسف في حقائق كتيرة غير تاريخ الإنتاج المكتوبة - ومنها اللي ما بيكونش مكتوب - على عبوات المنتجات المختلفة.

من أهم الحقائق دي هي "السمن النباتي المهدرج" وهي سمنة بتنتج من طريقة تصنيع كيميائية بيتحول فيها زيت النخيل لسمنة صناعية بسرعة وبأقل تكلفة، وفي درجة حرارة عالية جدًا. طب إيه المشكلة في ده؟

في دراسة قامت بيها منظمة الصحة العالمية أثبتت أن تناول الدهون المهدرجة الموجودة بشكل شائع في الأطعمة المصنعة والمعلبة، تؤدي إلى وفاة ما يزيد على 500 ألف شخص بأمراض القلب كل عام.
وفي دراسة تانية تم إجرائها على أكتر من 80,000 سيدة ممن تناولوا الدهون المهدرجة وأثبتت أنهم كانوا أكثر عُرضة للإصابة بمرض السكري بنسبة 40%! بسبب إن كمية الدهون المهدرجة الكبيرة بتضر بوظيفة الأنسولين والجلوكوز"

كمان لازم نعرف أن تناول الأطعمة اللي فيها سمن مهدرج ليه تأثيرات خطيرة جدًا على الجسم والصحة. لأن الدهون المهدرجة بتساهم في رفع مستويات الكوليسترول الضار وخفض مستويات الكوليسترول الجيد واللي بيقي من أمراض القلب وأمراض أخرى. كمان بتساهم في انسداد الشرايين والإصابة بالسكتة الدماغية، وممكن تكون من أسباب الإصابة بالسرطان.

عشان كده مهم تعرف إن في دول كتير بدأت تاخد اجراءات لتقليل استخدام السمن النباتي المهدرج. فمثلًا في 2003 قامت الدنمارك بإصدار قانون للحد من محتوى الدهون المهدرجة في كل أنواع الأكل لـ 2%. وبعدها بدأت دول تانية تطبق نفس الإجراءات، زي أمريكا والبرازيل.

مهم دلوقتي تعرف إيه البديل، بدل السمن النباتي المهدرج استخدم السمن النباتي غير المهدرج، الموضوع مش صعب انت بس محتاج تركز في محتوى العلبة وإن يكون مكتوب عليها سمن نباتي غير مهدرج 100%.
أهم حاجة إنك تفهم جدية تناول الدهون المهدرجة وإن تجنبها بشكل كامل مش صعب، ويستحسن إنك تختار السمن النباتي المكتوب عليه غير مهدرج 100%.