نسوة أغسطس 24, 2020

“إسمها بيروت” رسالة محبة من الشاب خالد إلى الشعب اللبناني

طرح الفنان الجزائري والعالمي الشاب خالد أغنية “إسمها بيروت” تضامنًا منه مع الشعب اللبناني، بعد وقوع الانفجار الضخم الذي ضرب مرفأ بيروت في 4 أغسطس/آب، وذهب ضحيته عدد كبير من القتلى والجرحى.

“إسمها بيروت”، تتضمن مقطعاً غنائياً بالفرنسية عنوانه كتبه بشكل مستقل خالد لإعطاء الأغنية بعد عالمي للأغنية، ولم يتقاض أي من الفنانين المساهمين في صناعة الأغنية أي بدل مادي على أساس أن يكون هذا العمل هدية تضامنية مع المتضررين من الكارثة، وأن يعود ريعها للصليب الأحمر اللبناني.