النتائج 1 إلى 24 من 24
  1. #1
    ~◦ღ( حكيمة الإستشارات الزوجية )ღ◦
    تاريخ التسجيل
    08 - 06 - 2010
    المشاركات
    4,668

    Tears مشاركتي لمسابقة أفضل قصه قصيره عن العنف الأسري...((أرجوك يابابا أعد لي يدي ))


    بسم الله الرحمن الرحيم




    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته




    هذه مشاركتى
    لم أقدمها لتحظى بالفوز
    بل إني أرجح أنها لن تفوز لأنها لاتنطبق عليها شروط المسابقه
    لكنى أحسست برغبة كبيره في كتابتها
    وبالنسبه لي هي تجربتى الأولى في القصه القصيره
    كانت قد أثرت في بشكل كبير وأنا في سنوات عمري الأولى حيث كنت في الصف الثالث الإبتدائي عندما سمعتها لأول مره
    من خلال الإذاعه
    وأحزنتنى جدا
    لاأعرف هل هي من الواقع أم من نسج الخيال
    ولكنها كانت مصطبغة بشئ من واقعنا وحياتنا
    جعلتنى أرجح أنها حقيقه أو فيها جزء كبير من الحقيقه
    تأثرت كثيرا بالقصه وقرأتها فيمابعد كثيرا
    نسيت كل تفاصيلها ولم يبقى عالقا بذهنى إلا الخلاصة المهمه
    ولذا فسأصيغ أحداثها الجانبيه واسماء أشخاصهامن عندى
    تأثري بالقصه وترسخها في داخلي
    جعلنى أنتبه جدا عندما أعاقب أبنائي أو أغضب إذا مأتلفوا شيئا غاليا أو مهما عندي
    كما يحدث في كل البيوت التي يعيش بها الأطفال
    ففضولهم يدفعهم لأن يجربوا كل شئ ويتطاولون للوصول إلى كل مايثير هذا الفضوول ............


















































    لن اكتب عنوان قصتي
    إلا بعد الفراغ منها
    فآخر عبارة فيها ...
    هي العنووان ....



    كان الزوجان هدى وناصر
    ينتظران طقم الكنب الجديد
    والذي بقيا شهورا يوفران
    من مرتب ناصر ليقتنياه ليكون كما تمنوا طوال تلك الفتره التي كانوا يوفرون فيها كلفته
    تعبوا كثيرا في ذلك وحرموا انفسهم من كثير من الأشياء ليكون موجودا
    في الوقت الذي يوافق رجوع محمد اخا ناصر من الخارج
    ليحتفلوا بقدومه
    ويشاركوا الأهل هذه الفرحه بمحمد وليقدموا دعوه لإقامة عشاء في منزلهما إحتفالا بمحمد بعد أن أنهى دراسته في الخارج وحصل على الشهاده
    مع كل أفراد الأسرة الكبيره والجيران والأحباب والمعارف
    فرحا كثيرا
    عندما أنتهت تركيبات الطقم وملحقاته في مجلسهما


    وكانت فرحتهم أشد أنه وصل في اليوم الذي يسبق وصول محمد إلى ارض الوطن
    كانا سعيدين
    لدرجة انهما يتأملانه كل مامرت ساعات
    أستعدا لأن تكون أول عزيمه لمحمد منهما
    فناصر هو الأخ الأكبر لمحمد
    كانا قد رتبا الأمر على أن تكون الليله الأولى استقبال خفيف في منزل الوالد بعد أن يصل محمد
    فمن المؤكد أنه سيحتاج للراحه
    وحضورهم للسلام ولتقديم الدعوة في الليلة التاليه
    حضر ناصر في يوم الوصول من عمله وتناول غداءة وحاول أن يرتاح قليلا
    بعد ان اخبر زوجته هدى بان تستعد للذهاب معه بعد المغرب لبيت العائله

    أنهت هدى استعدادتها
    وهيأت عبد الله وخالد ابنيهما ذي التسعة والأحد عشر عاما
    على أن يضلا في المنزل لساعتين حتى حين عودتهما
    كان اللأكبرهوخالد وعبودى هو ذي التسعة اعوام
    أنجزت كل استعداداتها للاستقبال في اليوم التالي
    كانت ترسم في خيالها
    كيف سترصدهي وناصر انطباع الزوار عندما يروا طقمهم الجديد
    كانت تشعر أنهما حقق حلما كبيرا بشراء هذا الطقم الذي طالما تأخرا في دعوة اصدقائهم للمنزل لأن مجلسهم لم يكتمل بعد ....

    أخبرت إبنيها
    أنها ستكافئهما إذا ماأحسنا التصرف في فترة غيابهما ....

    أيقظت ناصر وشرب الشاي
    وبعدها توجه إلى الحمام ليستعد للخروج
    جهزت هدى ملابسه وأدوات الحلاقه ..
    وذهبت لتضع اللمسات الأخيرة ولتصنع بعض الساندوتشات لخالد وعبد الله
    ليأكلاها عندما يشعران بالجوع في غيابهما
    حلق ناصر ثم أخذ حماما ليخرج ويلبس ملابسه التي اعدتها هدى
    ....
    عندما انتهى ناصر
    كانت هدى أيضا جاهزة ..
    خرجا جميعا بعد أن قبلا طفليهما ووعداهما بالمكافئه عند العودة ...
    وصلا الى المطار واستقبلوا محمدا
    وأخذاه إلى منزل الوالد ..
    كان الجميع في الإنتظار
    فهذة سلمى أخت ناصر الكبرى
    وسعاد وبدريه
    وهذا علي وسعيد
    وكلهم مع أزواجهم وزوجاتهم ...
    تناول الجميع القهوة والشاي
    خرج ناصر مبكرا
    واعتذر بأنه ترك خالد وعبد الله فلديهما مدرسه في اليوم التالي بعد أن قدم الدعوة للجميع
    واتصل بجارهما ابو عادل وابو عمر
    وأخبر الوالد بأن يدعو صديقية العزيزين ليبادلاه الحديث والذكريا ت والسمر فهو يحبهما ولا يكاد يفارقهما
    كانت هدى تريد أن تدعو والدتها وأختها الوحيده
    وأخاها صالح الوحيد الذي يسكن في منطقتهم
    لم يمانع ناصر فأهل هدى هم اهله ولابد من حضورهم
    في الطريق....
    كانا يخططان للحفله
    ومابين آونه وأختها ينظر ناصر إلى هدى طالبا المزيد من الإطراء والمدح
    لتجهيزة طقم الكنب قبل ليلة الدعوه التى خططا لها
    يالسعادتنا....
    يقول لها

    بقي ليله واحدة لليلة كنا نرسم لها منذ زمن
    كان يقول لهدى
    سنصبر شهرين
    ثم نبدأبتوفير مبلغ آخر لتجديد المطبخ
    فأنتى تستحقين ياعزيزتى
    شكرت هدى ناصر على طيب قلبه وتفانيه في إسعادها
    وشعر ناصر بزهو لايوصف وهويسمع عبارات المدح من هدى
    هاقد وصلنا هدى ...
    بقي ثواني وندخل بيتنا
    ترى ماذا يفعل خالد وعبودى الآن
    ترى ...
    هل ناما
    أم لازالا يلعبان ويقرآن القصص
    قالت هدى
    أتوقع انهما لم يتركا شيئا في المطبخ
    إلا قلباه راسا على عقب
    تعرف فضولهما وحبهما لتجربة كل جديد
    ياألله....
    إن شاء الله ما يكونوا قد أتوا على أطباق الحلوى التي صنعتها ..

    وأن لا يكونوا قد كسروا إصيص الزرع الجديد فقد حلمت كثيرا باقتنائه وكثيرا ماشاهدتهما ينقلانه من مكان لآخر
    واليوم قد قمت بتهذيب النبته ولمعت الإصيص ...
    كي لانشغل غدا بشئ غير عمل السلطات وتجهيزالولدين .....

    وصل ناصر وهدى
    وفتحا الباب
    لم يجدا الولدين
    بحثا عنهما
    قلقا
    كان الهدوء غريبا
    فتشوا كل الغرف ...
    ولم يجدوهما
    فتحوا المجلس
    ياَألله
    صعق الوالدان ...



    ماهذا ؟؟؟؟


    خالد ...
    عبودي ...
    مالذي يحدث ؟؟؟
    ماذا صنعتما ...
    عبوودى أيها الشقي ماذا تفعل
    خالد كيف يحدث هذا أمامك ؟؟؟
    الأم لم تملك إلا أن تضرب صدرها ثم تجلس على الكنبه التي تليها ...وتتأمل المفاجأه ...

    أما ناصر فقد كانت ردة فعله سريعه جدا
    كان غاضبا
    ولا يكاد يسيطر على نفسه
    كان يزمجر ويضرب بكل قوته

    في عبوودى
    كان يصفعه مرة ويركله أخرى ويرمي به ثالثه
    لم يتوقف عن الصراخ والزمجرة
    والأم في حالة ذهوول وشفقه على هذا الصغير
    يالله
    ماذا فعل بنا وبنفسه ...

    لقد أخذ امواس الحلاقه
    الخاصه بناصر ....
    وبدأيجرب هذا الشئ الغريب
    وجد أنه يقطع بشكل خطوط مستقيمه
    إستمر يجربه...
    حتى شقق قماش الكنب
    وكثيرا من حشوته الداخليه
    كان طوال الوقت يرسم شقوقا مختلفه
    نسي الوقت ونسي أن ينظر إلى أثر عبث يديه الصغيرتين
    ليكتشف بعد دخول الوالدين
    أنه قضى وقتا ممتعا له
    لكنه كان سبب تعاسة أبوية طوال عمرهما
    بل كان سبب نهاية والده الأليمه خرج ناصر من المجلس
    وبقي في الصاله ....
    لم يستطع أن يطفئ غضبه بضرب عبوودى الطفل المستكشف بكل برائه ولهو طغى عليهما الفضول ...
    لم يكتف ناصر بمافعل
    فلا زال يتذكر كم وفر لهذا الطقم
    وكم قضى من الوقت ينتظر قدومه
    وكم أحرج من دعوة اصدقائه بسبب عدم إكتمال تأثيث مجلسه
    والأهم من هذا كله
    ضيوفه الذين سيحضرون غدا ولم يبق على حضورهم إلا ساعات أقل من الأربعه والعشرين
    هنا إرتأت له فكره شيطانيه
    ينتقم بها من عبودي ويؤدبه بكل قسوه.....




    ذهب ناصر بعد أن طلب من هدى دبوسا
    لم تستطع هدى أن تسأله ولم تملك إلا أن تحضره إليه
    فقد أضاف غضب ناصر المخيف هما آخر غير هم تشقيق الكنب
    جلبت له دبوسا وهو يصرخ بسرعه أريد دبوسا
    حزنت هدى من ماسيفعله ناصر بعبودى
    وحزنت أكثر من توسلاته
    بابا أرجوك
    والله لن أعيدها ..

    أرجووك يابابا ..
    أرجوك...
    كان بكاؤه حزينا وتوسلاته تدعو للشفقه


    لم يسع هدى إلا أن تهرب من هذا العقاب الذي يتعرض له عبودي
    خرجت وقد أغلقت أذنيها وبقيت تبكي في غرفتها
    وكلما همت بالخروج لتنقذ عبودي من غضبة والده
    تخشى أن يصب جام غضبه عليها
    فتعود ادراجها
    فجأه توقف الصراخ والعويل
    وعاد ناصر لغرفة نومه وألقى بشماغه والغضب لازال باديا عليه نزع ملابسه ودخل إلى الحمام
    حاول أن ينام
    ولكن التوتر كان قد أثر عليه
    أضاف له إحساسا أليما بانه أسرف كثيرا في ضرب عبودي المسكين
    بقي يتذكر توسلاته وجسده الصغير المنهك
    ثم توقفه عن البكاء والبقاء في حالة ذهول وصمت بمايفعله والده به ..
    تألم كثيرا
    أكثر من ألمه على إتلاف الكنب
    حاول أن ينام ...
    لم يستطع
    أما هدى
    فبمجرد دخول ناصر لغرفة النوم
    فقد غادرتها راكضة نحو عبودي
    لترى ماحل به
    كان يرتجف وقد فتح عيناه يتذكر مافعله به بابا الحنون
    وهو ذاهل ولايستطيع أن يصدق أنه هو من كان قبل قليل بصحبته
    أما خالد
    فقد هرب لغرفتهما ودفن وجهه في مخدته وأصبح يبكي ويصرخ
    ولكنه يكتم صوته بمخدته
    يتوقف قليلا ليعود للبكاء عندما يتذكر ان عبودى قد وقع في براثن أبيهما الغاضب
    والذي يكتشف أنه لم يعرفه طوال السنين الماضيه
    ضمت هدى عبودي
    وحاولت أن تحتويه
    كان ينتابه حالة رعشة كل دقائق
    كعصفور تبلل بالمطر
    عندما يتذكر مافعله والده
    أدخلته هدى للحمام
    بعد ان حاولت إعطائه شيئا من العصير كاد ان يتقياه فصرفت النظر عن أن يكمل الكأس
    لاحظت أن يديه قد وضعهما خلفه
    ويخشى مجرد ان تراهما امه
    كان ينظر إليهما بحزن عندما تنشغل سلمى بتجفيفه او تجهيز لباسه
    كان يتأمل كفيه الصغيرتان وهو سارح بذاكرته فيما حصل
    ليعود ليضعهما خلفه أو بين رجليه
    عرفت هدى فيما بعد أن ناصرا كان يقوم بوخز كفي عبودي الصغيرتان بشكل مؤلم كنوع من العقاب الأليم والذي لم يكن يعتقد انه سيضره أبدا
    بقدر ماسيؤدبه ....

    لم تنم هدى تلك الليله ولا ناصر
    عندما دخلت هدى لتغير ملابسها
    سألها ناصر هل نام ؟؟؟؟
    ردت هدى وهي لاتلتفت إليه وتحبس دموعها ولا تكاد تظهر صوتها
    نعم ناام عبودى
    وسانام معه لانه لازال جسده يقفز من الرعب
    عندما خرجت هدى... بكى ناصر
    وأحس ان هذا الكنب شؤم
    وكرهه اكثر مما احبه
    عاهد نفسه
    أنه في الصباح سيقبل عبودى
    ولن يذهب به إلى المدرسه
    بل سيتركه يبقى بجانب والدته في المنزل
    فهويحتاج أن ينسى شيئا مما تعرض له البارحه
    في الصباح خرج خالد
    بعد أن قبل عبودى كان نائما لم يستيقظ
    وعلامات الضرب تملأجسدة الصغير تفقد ناصر جسدعبوودي
    أحس بألم عميق يمزق قلبه كاد أن يوقظه ليعتذر إليه
    كان كل شئ قاتما اليوم
    تمنى أنه لم يعزم
    ليس لأجل طقم الكنب
    الذي أتلف
    بل لكي يتمكن من تعويض عبودى ويكفر ولو بالقليل عما فعله به
    حل المساء وتوافد الضيوف كان خالد قد استغل جو الربيع الجميل ليفرش بعض السجادفي فناء البيت ويضع بعض المساند والمتاكي لتكون جلسه بسيطة
    سعد والد ناصر وصديقيه بالجلوس في الهواء الطلق فهي في الواقع أحب إليهما من داخل البيت
    كان ناصر وهدى لايزالا يشعران بحزن يجثم على صدريهما منعهما من الاستئناس بضيوفهما
    ولكنهما اضطرا لمجاملة الجميع
    تقدم خالد وعبودي بالسلام على جديهما بشكل سريع واعمامهما
    ولم يتركهما ناصر طويلا لأنه خاف أن يرى أحد ماانتابهما من شحوب في الوجه وهالات قد أحاطت بعيناهما بسبب موقف البارحة

    إعتذر ناصر بأنهم في الداخل مع الأبناء وأعتذرت هدى لجدتهم عندما رغبت ببقائهما في حضنها بأنهما في الخارج مع الجد والأعمام
    تركتهم يلعبان قليلا مع الأطفال حينما كانوا بعيدا
    عن أعين الكبار


    إنتهت الوليمه

    أغدق ناصر على عبودى وخالد كثيرا من الحب والعطف وتفرغ لهما لأيام في محاولة لتكفير ذنبه ومسح أثار مافعله بالصغيرين

    بعد أياام ...
    كانت يدي عبودي تنتفخ ..
    ويزداد إنتفاخها وإزرقاقها ...
    قلق ناصر كثيرا

    راجع به المستشفى
    استمرت الفحوصات
    لم يستطع الطبيب معرفة السبب وعجب ان الاعراض قدشملت الكفين
    تسائل كثيرا ولم يعرف الحقيقه
    بعد أيام كانت يدى عبودي قد تسممت تماما
    قرر الأطباء قطع كفيه
    لأن الغرغرينا ستسري إلى باقي جسده إن لم يتم البتر بشكل سريع ..
    وكلما تأخر البتر كلما خسروا جزء اكبر من العضو

    هنا اضطر ناصر أن يوافق على العمليه وأن لايتسبب في مزيد من الألم لهذه الضحيه المسكينه
    تحدد يوم العمليه
    بقي ناصر وهدى في الممر
    وكل واحد منهما يبكي ولا يستطيع أن يواسي الآخر ..فكلاهما يشعر أن مواساته
    تعني المزيد من التعذيب لضمير الآخر
    إنتهت العمليه وخرج عبوودي ...

    كان لايزال تحت تاثير المخدر
    بقي الوالدين ينظران إليه بحزن بالغ

    وعندما يعجزان عن الإكتفاء بالدموع
    يخرج الواحد منهما ليفرغ مافي نفسه من البكاء
    ليعود مررة اخرى إلى جواره
    ...
    بعد ساعات
    كان الإعياء والإنهاك قد أخذ ماخذه من هدى وناصر
    وإعياء نفسي أكبر لم يستطيعا الصبر عليه
    إستيقظ عبوودى
    رفع بصره إلتفت يمينا ويسارا
    حاول التعرف على مكانه
    كان الوقت مساء
    بكى من الألم
    حرك جسده حاول أن يغادر السرير
    فجأه رأى يديه نظر إليهما كان لايرى إلا لفات الشاش
    استطاع أن يدرك انه لم يعد بيدين كما كان
    بكى بشكل حزين
    توسل بعبارات تقطع القلوب

    بابا
    أرجووك أعد إلي كفي
    فلن أشقق الكنب
    مرة ثانيه
    هنا ...
    لم يستطع ناصر حتى مجرد البكاء
    خرج وعبارة عبودي تتكرر بشكل متواصل لاينقطع
    وتقرع في قلبه كالجرس
    كان الألم لايوصف
    عزل ناصر تماما بحزنه عن ماحوله
    لم يعرف إلى أين يذهب
    مشى حتى وصل إلى الشاطئ
    بقي ساعه يتأمل الموج




    ويرى فيه وجه عبودي وهو يتوسل




    ثم ترتسم صورة أخرى لعبودي الأول ريان الجسم والوجه والضحكه الغامره



    لم يعي ماحوله ناصر
    تقدم خطوات إلى الماء...
    أراد أن يغسل حزنه ..
    كان يريد ان يفعل أي شئ ليرتاح من هذا الحزن
    إستمر في التقدم ....












    في الصبااح ......



    أعلن خفر السواحل ...
    انهم إنتشلوا جثة شاب ثلاثيني على بعد أمتار داخل البحر
    يعتقدون انه قد أقدم على

    الإنتحااااار ...............





  2. #2
    ملكة نشيطة الصورة الرمزية رمانه العود
    تاريخ التسجيل
    24 - 05 - 2008
    الدولة
    اطهر بقاع الارض
    المشاركات
    1,390

    افتراضي

    قصة مؤثرة فعلا وفيها الكثير من الفوائد وللاسف الكثير من اولياء الامور مايفعلون نفس الامر
    فشخص يفقد طفله النظر بسبب تدمير شي ما واخر يفقده اطرافه بسبب اللعب في سيارته الجديدة واخر يفقده الحياة بسبب لحظة غضب

    الابناء امانة عظيمة

    تمنياتي لكي بالتوفيق
    قصتك رائعة بجد


    التعديل الأخير تم بواسطة رمانه العود ; 29 - 04 -2011 الساعة 06:45 ص



    ربي اني مسني الضر وانت ارحم الراحمين
    ادعولي بالشفاء التام

    اللهم اني اعيذ بك نفسي وزوجي وذريتي وبيتي بكلماتك التامات من شر ماخلقت

    اللهم اني اعيذبك نفسي وزوجي وذريتي وبيتي واهلي من كل شيطان وهامة ومن كل عين لامة

    اللهم استودعتك نفسي وزوجي وذريتي وبيتي واهلي ومالي اللهم فاحفظنا جميعا من كل شر ومكروه يامن لاتضيع ودائعه

  3. #3
    ملكة
    تاريخ التسجيل
    25 - 11 - 2008
    المشاركات
    669

    افتراضي

    لا اله الا الله
    لاحول ولا قوة الا بالله
    لم اتمالك نفسي الا بعد ان امتلئت شاشة اللابتوب
    الابناء مسؤولية عظيمة
    وفي حالة الغضب لانستطيع كبح جمااااحنا
    فنندم ساااعة لايفيد الندم
    اسال الله العظيم رب العرش العظيم
    ان يجملنا بالحلم وان يعيننا على تربيتهم
    بوركت اناملك يانصوحة
    وبداااية موفقة ان شاء الله


    اللهم ارزقني وابنائي العلم النافع والعمل به وارزقني برهم والف بين قلوبهم واجعلهم متحابين متالفين
    يارب العالمين وصلى الله وسلم
    على نبينا محمدوعلى اله وصحبه اجمعين

  4. #4
    أميرة ماسية الصورة الرمزية شرووق الامل
    تاريخ التسجيل
    23 - 04 - 2011
    المشاركات
    260

    افتراضي

    قصة حزينه دمعة عيوني مما قرأت
    الله يعيننا على تربيتهم التربيه الصالحه
    ماشاء الله عليكم الله يزيدك من فضله معاد اذكر شئ من قصص اول


    اللهم استودعك قلبي فلا تجعل فيه احداً غيرك
    واستودعتك ( لاإله الا الله) فلقني إياها عند الموت .
    وأستودعتك نفسي فلا تجعلني أخطو خطوه إلا في مرضاتك.
    وأستودعتك أولادي وزوجي وأهلي وكل شئ رزقتني وأعطيتني فاحفظه لي من شر خلقك أجمعين , واغفر لي ولوالدي وكل من قرأها ووالديه يامن لاتضيع عنده الودائع




  5. #5
    أميرة ماسية الصورة الرمزية سحـــاب
    تاريخ التسجيل
    03 - 04 - 2008
    المشاركات
    235

    افتراضي

    آآآآآآآآآآآآآآآه .. يالناصحة الأمينة ..ماذا فعلتِ بي

    أفسدتِ علي ليلتي .. وظللتِ يومي بغمامة الكآآآآآآآبة

    وحالة حزن وذهووول يصعب عليَّ -عادةً -الخروج منها.



    غفر الله لكِ



  6. #6
    أميرة ذهبية الصورة الرمزية نداء الاجداد
    تاريخ التسجيل
    06 - 12 - 2009
    الدولة
    ارض الله الواسعه
    المشاركات
    185

    افتراضي

    بداايه موفقه ان شاءالله
    تربية الابناء مسؤلية عظيمه اسال الله العظيم ان يعيننا عليها وان يلهمنا الصبر والحلم عليها
    قصه مؤثره جدا ونفس شئ سمعتها و انا صغيره بس ان الاب ضرب الابن بفرشاة الشعر اللي فيها دبابس و اثرت على جلد اليد وتحول الى مرض خبث وتم استئصال كف اليد..
    اتمنى لك التوفيق والفوز بالمسابقه حتى يكون دافع لك بالاستمرار في كتابة القصص..........



  7. #7
    ملكة نشيطة الصورة الرمزية نقيه
    تاريخ التسجيل
    26 - 11 - 2010
    المشاركات
    1,057

    افتراضي

    نصوحه بقولك بصراحه وبدون مجامله
    كما كنتي تطلبين
    عندما قرات العنوان تذكرت هذه القصه الحزينه
    التي وصلت الينا من عدة مصادر مسموعه ومقرؤه
    فقلت بنفسي بقرا عالسريع
    بس لما بدات لم استطع الا ان اكمل للاخر
    بقراه متانيه
    نصوحه ماشاء الله تملكين اسلوب رائئئئع
    في الكتابه القصصيه










  8. #8
    ~◦ღ( عمدة الشرقي )ღ◦ الصورة الرمزية الـحـاالـمـه
    تاريخ التسجيل
    17 - 12 - 2008
    المشاركات
    1,668

    افتراضي

    ياقلبي على عبودي

    ياقلبي عليه يحزن والام تحزن والاب يحزن

    وقسم بالله قصه نهايتها تعور القلب تعور القلب

    الله يهديكي نصوحه وبس





    ..
    حبيباتي البلقيسيات
    اقرو دي الآيه واستشعرو اهمية الاستغفااار
    ..
    "فقلت استغفروا ربكم إنه كان غفاراً يرسل السماء عليكم مدرَاراً ويمددكم بأموال وبنين ويجعل لكم جنات ويجعل لكم انهاراً"
    ..

  9. #9
    ملكة الصورة الرمزية الروومنسيه
    تاريخ التسجيل
    31 - 07 - 2010
    المشاركات
    470

    افتراضي

    ماشاء الله عليك نصوحه عليك اسلوب راااااائع في سرد القصه
    والله لم اتمالك نفسي وسالت دموعي حزننا على ذلك الطفل الذي لايدري ماذا فعل
    واتنتهي بفعله ابيه فيه.....
    واخير فعله ابيه في نفسه لاحول ولا قوه الا بالله
    وذلك الطقم الذي لااايساوي يد الطفل سبحاان الله
    انا سمعت بقصه زمان تشابه لقصتك بان الاب قام بتربيط يدي ابنه بالحبل ساعات فأحتبس دم الطفل وتم قطع اليدين
    الله يرحم حالنااا اذا غضبناااا اخذ الشيطان طريقااا اليناا اعوذ بالله منه اللهم ابعده عناااا ياارب والهمنااا الحلم في كل الامور
    يعطيك العافيه وبارك الله فيك يالغاليه





  10. #10
    ~◦ღ( حكيمة الإستشارات الزوجية )ღ◦
    تاريخ التسجيل
    08 - 06 - 2010
    المشاركات
    4,668

    افتراضي

    ياحبي للغاليات اللي شرفوني بقراءة القصه والتعليق عليها
    الله يجزاكم بالخير
    ويغفر لنا ماقدمنا ويعيننا عالخير






  11. #11
    ~◦ღ( حكيمة الإستشارات الزوجية )ღ◦ الصورة الرمزية رندا كووول
    تاريخ التسجيل
    31 - 03 - 2011
    المشاركات
    3,275

    افتراضي

    اهنئك يانصوحة الخير ع كتابة القصه فأنتي رائعه ..لقد حزنت ع عبودي..وانا سمعتها بشكل اخر ..كانت الام جايبه فستانها من عند الخياط ومكلفها مبلغ كبير وبتحضر الفرح بكره جاء ولدها الصغير ومعاه مقص وحب يجرب واخذ الفستان يقصقص فيه صرخت الام واخذت الابره وتضرب يد الولد من غير ماتحس بنفسها وقرر الطبيب بتر اليدين......لاحول ولا قوة الا بالله




  12. #12
    ملكة نشيطة الصورة الرمزية موية ورد
    تاريخ التسجيل
    10 - 07 - 2008
    الدولة
    الشرقية الغالية
    المشاركات
    966

    افتراضي

    الله المستعان......
    الشيطان هو سيد الموقف في حلات الغضب
    القصة قديمة صحيح لكنها متجددة
    فدائما نسمع لها مثيل
    من اباء وامهات يتملكهم الغضب وياخذ منهم كل حلمهم
    ويصبحوا اشبه بجلادين
    ولمن؟؟؟
    لاغلى مايملكون فلاذات اكبادهم.......
    الله يبعد عنا وعنكم الشيطان ويرزقنا الحلم والاناة....





  13. #13
    ملكة متميزة
    تاريخ التسجيل
    16 - 08 - 2008
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    3,191

    افتراضي

    ماشاء الله تبارك الله سردك لها جعل لها وقع خاص بارك الله فيك

    اللهم أحفظ أبنائنا وأحفادنا وسلمهم من كل أذى ومن كل شر .


    *. . اللهـمَّـ فرِّج هَمَّـ المهمومين و نّفس كرْبَ المكرُوبين
    وَ اقضِ الديْنَ عن المَدِينين
    و اشفِ مرْضَانا و ارْحم مَوتانَا
    و انْصُرِ الإسْلامَـ و المُسلِمين ..~
    ::
    اللهم صَلِّ علَى مُحمد و على آلِ مُحمد . . كَمَا صَليْتَ على إبْراهيمَـ و على آل إبراهِيمـ إنكَ حَميدٌ مَجيد
    . . *

  14. #14
    ملكة نشيطة الصورة الرمزية رقه ونعومه
    تاريخ التسجيل
    01 - 04 - 2011
    المشاركات
    1,118

    افتراضي

    لا اعلم ماكتب هل اكتب حزني والمي على عبود و على النهائه الحزينه للعائله اسجل لك شكري على ابداعك في سرد القصة الموثره



  15. #15
    أميرة ماسية
    تاريخ التسجيل
    10 - 05 - 2008
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    296

    افتراضي

    اختي الناصحه ابدعتي في جميع المجالات
    حتى القصه اصغتي احداثها بسلاسه واسلوب
    شيق وعززتيها بالصور المناسبه
    اسأل الله ان يوفقك اينما حل قلمك وابدع
    وتقبلي مروري ,,,,,,,,,,, اخيتي



  16. #16
    ملكة الصورة الرمزية ونة العاشقين
    تاريخ التسجيل
    21 - 06 - 2010
    المشاركات
    573

    افتراضي

    اطفالنا قلوبنا تمشي على الارض

    يجب علينا المحافظه على الهدية التي وهبها لنا الخالق عز وجل

    وان يكون دائما وابدا شعارنا لالالا للعنف


    نصوحه

    من ابداع لابداع

    لايسعني هنا الا ان اصفق لك وبحراره على اسلوبك الاكثر من رائع في السرد القصصيي المثير

    فابداعك ليس له حدود فهنيئا لك هذا التميز


    يفوح شذى الياسمين وان قتلناه

    مئة مرة



  17. #17
    ~◦ღ( حكيمة الإستشارات الزوجية )ღ◦
    تاريخ التسجيل
    08 - 06 - 2010
    المشاركات
    4,668

    افتراضي












  18. #18
    ملكة نشيطة الصورة الرمزية ام انس5
    تاريخ التسجيل
    12 - 03 - 2009
    المشاركات
    1,383

    افتراضي

    لله درك ايتها الناصحة
    ماشاء الله لاقوة الا بالله
    أذن الله لهذه الموهبة ان تشرق
    قلم سيال وبداااااع راقي
    تستحقين ان تصفق لك الأيادي وبكل حرارة
    لقد عشنا احداث القصة وتأثرنا فحزنت قلوبنا وسالت ادمعنا
    مع انني سمعت القصة لكني كأني اسمعها لأول مرة
    وهذا من ابداعك في صياغة القصة
    نسأل الله ان نكون حفظنا الأمانه التي حملنا اياها



  19. #19
    ملكة نشيطة
    تاريخ التسجيل
    29 - 06 - 2008
    المشاركات
    2,340

    افتراضي

    ماشاء الله نصوحه


    وقتي ضيق وبنتي مزعجنتي
    برجع واقراء على رووووووووووووووووووواقه



  20. #20
    مشرفة منتدى ركن الفنون و الهوايات الصورة الرمزية منى25
    تاريخ التسجيل
    30 - 07 - 2009
    الدولة
    بين قلوب احبتي
    المشاركات
    11,784

    افتراضي



    غاليتي..
    قصة مؤثرة كثيرآ..وكم أحزنني موقف الأب..
    هنأآآك أباء وآمهات كثر ..
    لايتسطيعون تمالك أعصابهم وقت الغضب للأسف الشديد..
    ولايعلمون بأن أبنائهم أمانه في أعناقهم...
    آشكرك غاليتي على طريقة سردك للقصة ..
    تمنياتي لك بالتوفيق..





    سُــعُــودِي..
    تدريَ : منَ يفـتخر بآسَم آڵبڵآد ؟ " آڵِـِسُعُـوديُ ڵآسَئڵ ‘مَن آيُ "دوڵـهَ ..!
    يقول سعودي""






  21. #21
    ملكة نشيطة
    تاريخ التسجيل
    18 - 05 - 2009
    المشاركات
    1,881

    افتراضي

    الله اكبر
    نصوحة لقد انتزعتي قلبي من مكانه واسلت ادمعي وبالغتي في استخراج الالم
    كم هو جميل اسلوبك وكم هو جميل انتقاؤك للالفاظ وتعزيزها بالصور
    انتي كنت ولازلت مبدعة فالي الامام يااختنا الغالية

    باااااااااااارك الله فيك ونفع بك



  22. #22
    ملكة متوجة
    تاريخ التسجيل
    21 - 08 - 2009
    الدولة
    في بلاد الأمل
    المشاركات
    6,663

    افتراضي

    قصة مؤلمة ... أسأل الله أن ينزل الرحمة بقلوبناا
    اسلوب رائع ... سلمتي يانااصحتنااا




    اللَهٍمْ أحفظ مَنْ {أشٍتَآقِتْ} لَهُم نَفِْسِي






















  23. #23
    أميرة جديدة
    تاريخ التسجيل
    20 - 05 - 2011
    المشاركات
    8

    افتراضي

    هذي القصه قرأتها مره من قبل .. قبل مااتزوج ومااثرت فيني كثير ..
    بس بعد ماتزوجت وصار عندي اثنين الله يحفضهم لي .. وقرأتها الان ماقدرت احبس دموعي ..
    زوجي يضرب بنتي 4 سنوات كلما غضب .. ضرب مبرح .. واخاف يجي يوم ويسبب لها اعاقه دائمه ..
    لن اسمح له .. حتى لو كان آخر يوم بيني وبينه .. الاطفال امانه في اعناقنا .. وربي بيسألني يوم الدين عنهم ..
    الله يهديه ومايمد يده مره ثانيه لاني حلفت يمين لو مد يده مابظل على ذمته لو يوم واحد ..
    الله يهديه



  24. #24
    أميرة ماسية الصورة الرمزية غامضة في زمني
    تاريخ التسجيل
    30 - 04 - 2011
    المشاركات
    201

    افتراضي




    لآ حول ولآ قوة الا بالله
    قصة مؤثرة جدـآآ
    جزـآك الله خيرـآ
    ووفقك الله

    :)










 

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 4 (0 من الأعضاء و 4 زائر)

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •